البلدي أوباري يعلن قلقه من تدهور الأوضاع الإنسانية وتردي الخدمات

بلديات الجنوبظ تحاصرها أزمة المياه وانعدام السيولة النقدية، وشح إمدادات الوقود

85

أخبار ليبيا24- خاص

أعلن المجلس البلدي أوباري قلقه من تدهور الأوضاع الإنسانية وتردي الخدمات في البلدية وبلديات الجنوب نتيجة الإهمال المستمر للمنطقة.

وأكد المجلس البلدي في بيان له أن الوضع الحالي لا يطاق، وأن دخول بلديات الجنوب في إظلام تام وانقطاع التيار الكهربائي على المرافق الصحية والخدمية ضاعف من معاناة السكان في البلدية.

وأشار المجلس البلدي أوباري أن بلديات الجنوبظ تحاصرها أزمة المياه وانعدام السيولة النقدية، وشح إمدادات الوقود إلى جانب دمار البنية التحتية لجميع المرافق الحيوية.

ودعا المجلس البلدي الحكومة والمنظمات الدولية والمحلية إلى الالتفات إلى بلدية أوباري والتحرك بشكل عاجل لإنهاء الحصار الخدمي على المنطقة ومعالجة مختنقات المواطن.

وكان العشرات من شباب سبها خرج الخميس في حراك احتجاجي على حالة الإظلام التام التي يعانيها الجنوب منذ أكثر من يومين.

وأحرق المحتجون إطارات السيارات وسط المدينة وفي عدد من التقاطعات ونددوا بالفساد الذي وصل إلى حد التلاعب بقوتهم وبالكهرباء التي انعكس انقطاعها على جميع مناحي حياتهم.

المزيد من الأخبار