مقتل الطفل دباب في صفوف قوات الوفاق .. جريمة حرب

2٬081

أخبار ليبيا24 – خاص

تكشف االمعارك التي تدور رحاها في طرابلس بين القوات المسلحة القوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني يوماً تلو الأخو عن المشاركين ضمن صفوف المقاتلين في قوات الوفاق.

وطيلة فترة الاشتباكات التي تدور في طرابلس أظهرت مشاركة مطلوبين محليًا ودوليًا بينهم قائد لواء الصمود صلاح بادي و تاجر البشر عبدو البيدجا مشاركتهم في هذه المعارك في قضايا الإرهاب والمتاجرة بالبشر والوقود إضافة إلى جانب مشاركة مطلوبين في قضايا جنائية من قتل وخطف وابتزازات.

الطفل طه دياب

وخلال المعارك على تخوم العاصمة طرابلس اليوم السبت قتل عدد من عناصر قوات الوفاق من بين هؤلاء القتلى طفل يدعى طه توفيق خالد الدباب من زوارة من مواليد شهر يونيو 2001 ما يعد مخالفة لكافة الشرائع السماوية والأرضية ، و خرق واضح لمعاهدة حقوق الطفل.

المعاهدات الدولية

وكان العالم اتحد منذ أكثر من عشرين عاما في حشد الدعم ضد استخدام الأطفال في النزاعات المسلحة، ومنذ ذلك الحين، تم إطلاق سراح الآلاف من الأطفال نتيجة لخطط العمل التي قررها مجلس الأمن للأمم المتحدة وغيرها من الإجراءات التي تهدف إلى إنهاء ومنع تجنيد واستخدام الأطفال من قبل القوات والجماعات المسلحة، ومع ذلك، لا تزال هناك تحديات خطيرة تواجه حماية الأطفال المتضررين من النزاع المسلح.

كما وقعت مجموعة من الدول على البروتوكول الاختياري لاتفاقية حقوق الطفل بشأن اشتراك الأطفال في المنازعات المسلحة واتفقت في مادته الأولى على أن تتخذ الدول الأطراف جميع التدابير الممكنة عملياً لضمان عدم اشتراك أفراد قواتها المسلحة الذين لم يبلغوا الثامنة عشرة من العمر اشتراكاً مباشراً في الأعمال الحربية.

اتفاقيات حقوق الطفل

ونصت مادته الرابعة من ميثاق حقوق الأطفال على ألا يجوز أن تقوم المجموعات المسلحة المتميزة عن القوات المسلحة لأي دولة في أي ظرف من الظروف بتجنيد أو استخدام الأشخاص دون سن الثامنة عشرة في الأعمال الحربية.

المزيد من الأخبار