الزّوي مُؤكّدًا.. أزمة الوقود في مناطق الجنوب ستُحلّ تدريجيا 

محطّات بيع الوقود، باشرت في استقبال المواطنين وبيع الوقود بنفس الأسعار السّابقة..

أخبار ليبيا 24 – خاصّ

أكّد المتحدّث باسم القوّات الخاصّة ” الصاعقة” عقيد “ميلود الزوي”، أنّ هناك انفراج تدريجيّ لأزمة الوقود في مناطق الجنوب، وخاّصة مدينة براك الشاطئ، التي تقع شمالي مدينة سبها بحوالي (60) كم .

وأوضح الزّوي، أنّ محطّات بيع الوقود، باشرت في استقبال المواطنين وبيع الوقود بنفس الأسعار السّابقة (15) قرشا للترالواحد، بعد بيعه في سّوق السّوداء بسعر (دينار) ووصل إلى (دينارين) للترالواحد .

وأشار الزوي، إلى انتشار قوات الجيش في مدينة سبها، وأنّ نسبة الأمن بدأت ترتفع، خاصة في الفترة المسائية.

وقال إن :”بعض مناطق الطوق الأمني لمدينة سبها أعلنت عن ترحيبها بالجيش، وهنّ منطقة القطرون وأوباري، منوهًا إلى أنهم في انتظار، إعلان أهالي مرزق، تأييدهم للعملية العسكرية.

الجدير بالذكر، أن القيادة العامة للجيش الليبي، أطلقت منذ أيام، عملية شاملة لتحرير الجنوب الغربي، من الجماعات المتطرفة، وأولئك الذين يمتهنون الخطف والحرابة، حيثُ تمكنت قوّات الجيش من السيطرة على المرافق الحيوية في سبها، وبدأت في تأمينها، ونجحت في القضاء على إرهابيين مطلوبين دوليًا.

هذا وأكّد الناطق باسم القيادة العامّة، عميد “أحمد المسماري”، خلال مؤتمر صحفي عقده في بنغازي (الأربعاء):- أنّ اللواء “عبد السلام الحاسي” المتواجد في مدينة سبها، يؤكّد أنّ خطّة تطهير الجنوب الغربي، تسير بشكل جيّد، حسب الأوامر، الصادرة من القائد العام، المشير خليفة حفتر.

ولفت “المسماري” إلى أنّ مستودع الوقود ومديرية الأمن، ومقر الشرطة العسكرية والاستخبارات العسكرية، عادت إلى العمل، بعد سيطرة قوات الجيش عليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى