تعليم الوفاق ينفي مانُشر في “أخبار اليوم” المغربية 

الاتفاق المبرم بين البلدين الليبي والمغربي في ديسمبر عام 2005، لم يكن يتضمن إعفاء أي من الطرفين لطلبة الطرف الآخر من رسوم الدراسة

80

أخبار ليبيا 24 – خاص

نشر مكتب التعاون الدولي بوزارة التعليم بحكومة الوفاق ، توضيحات حول ما تم نشره بصحيفة “أخبار اليوم” المغربية بشأن الطلبة المغاربة الدارسين بالجامعات الليبية .

وكانت الصحيفة قد نشرت مناشدة لطلبة مغاربة يدرسون في الجامعات الليبية لحكومة بلادهم ، لاستثنائهم من سداد الرسوم الدراسية المقررة على الطلاب الأجانب، وذكروا خلال مناشدتهم أن الطلبة الليبيين يدرسون مجاناً في المغرب بموجب اتفاقية التعاون الثقافي الموقعة بين البلدين عام 2005 .

وفي رده على ماتم نشرة على الصحيفة المغربية ، أوضح مكتب التعاون الدولي بوزارة التعليم بحكومة الوفاق أن الاتفاق المبرم بين البلدين الليبي والمغربي في ديسمبر عام 2005، لم يكن يتضمن إعفاء أي من الطرفين لطلبة الطرف الآخر من رسوم الدراسة .

وأكد المكتب في بيان تحصلت أخبار ليبيا 24 على نسخة منه أن المادة 10 في الاتفاق تضمنت تقديم كل من الطرفين للطرف الآخر مقاعد دراسية للدراسات بالجامعات والمعاهد العليا دون تحديد العدد والتخصص ، وبحسب إمكانيات كل طرف .

وأضاف البيان أن الدراسة في الجامعات الليبية مفتوحة لكل الطلبة الأجانب دون استثناء بما في ذلك التخصصات الطبية .

ونوه إلى أن معظم الطلبة المغاربة يدرسون بكلية الهندسة والكليات الطبية فيما تقتصر دراسة الطلبة الليبيين في الجامعات المغربية على تخصصات العلوم الإنسانية فقط، بحجة عدم إجادتهم اللغة الفرنسية التي تمكنهم من دراسة العلوم التطبيقية والهندسية .

وعن إعفاء الطلبة الليبيين من الرسوم الدراسية في المغرب، أشار البيان أن الإعفاء يقتصر على أبناء وزوجات وأزواج الدبلوماسيين ، والعاملين بالهيئات السياسية والمشمولين بنظام تبادل المقاعد الدراسية ، وهذا ما نصت عليه رسالة الملحق الثقافي بالسفارة الليبية بالمملكة المغربية .

وختم البيان أن الطلبة المغاربة المشمولين بنظام تبادل المقاعد الدراسية المشار إليه في الاتفاقية ، لايشملهم قرار فرض الرسوم بغض النظر على تخصصاتهم ، أو الدرجة العلمية الدارسين بها على أن تختار السلطات المغربية ملفات المتقدمين حسب العدد المتفق عليه .

المزيد من الأخبار