وكيل وزارة الداخلية يبحث أسباب رفض تسليم مديرية أمن جالو لـ “العبار”

أخبار ليبيا24- خاص

بحث وكيل عام وزارة الداخلية في الحكومة المؤقتة ميلود عبدالجواد والوفد المرافق له مع مدير الأمن السابق لمديرية جالو وضباط الأقسام التابعين للمديرية أسباب رفضهم تسليم مديرية الأمن للمقدم خالد العبار امتثالًا لقرار وزير الداخلية إبراهيم بوشناف.

أمن ومدير ألامن السابق  ومدير أمن درنة العقيد “فتحي عقيلة ومدير أمن الجبل الأخضر العقيد “خالد البسطة” إلى مدينة جالو لمناقشة أسباب عدم التسليم لمدير الأمن المكلف من قبل وزير الداخلية قبل أسابيع.

وقال مصدر عسكري في مديرية جالو إن اجتماعًا مغلقًا عقد أمس الاثنين في المديرية استمر لعدة ساعات مع ضباط الأقسام ومدير الأمن السابق ، ونوقش فيه قرار وزير الداخلية  إبراهيم بوشناف القاضي بتسليم المقدم خالد العبار، مديرية أمن جالو بدلاً من العميد أحمد حميدة.

وأضاف  المصدر أن سبب رفض مديرية أمن جالو قرار الوزير بشأن المقدم المكلف لأنه لايحمل أعلى رتبة في السلم العسكري وهذا مخالفة وفقًا للقانون، موضحًا انهم طلبوا من الوكيل بأن يكلف مدير الأمن وفق التراتبية العسكرية حتى لو كان من خارج المدينة.

ومن جهته، أفاد وكيل عام وزارة الداخلية أنه جاء مكلفًا من الوزارة للجلوس مع المحتجين على القرار وأنه يسعى أن يحل هذا الإشكال بطريقة مرضية للجميع وأنه سوف ينقل أسباب الرفض حرفياً لوزارة الداخلية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى