بعد تناقص أعدادها..المنظمات اﻷجنبية توضح طبيعة عملها في بنغازي

33

أخبار ليبيا 24 – خاص

في بادرة أولى من نوعها، عقدت مفوضية المجتمع المدني، اليوم الخميس، لقاء تقابلي مع المنظمات الدولية المتواجدة في بنغازي وشركائها المحليين لتوضيح عمل هذه المنظمات وطبيعة نشاطاتها داخل ليبيا .

لم يكن اللقاء عادياً لأنه جاء لتوضيح عدة تساؤلات كانت قد طرحت في أوقات سابقة عن هذه المنظمات وماهية عملها، كما أكدت رئيس مجلس إدارة مفوضية المجتمع المدني عبير امنينة، خلال كلمتها في اللقاء التقابلي.

وأضافت امنينة، أن الهدف الأساسي لهذا اللقاء هو توضيح عمل المنظمات الأجنبية في المجتمع المحلي وكيفية عقد الشراكات معها في مدينة بنغازي وتوضيح المشاكل التي قد تحدث.

واستعرض مفوضية المجتمع المدني خلال اللقاء، رسم توضحي لعدد المنظمات الأجنبية التي كانت تعمل داخل ليبيا منذ 2011 وحتى 2017 ، والتي وصلت إلى 64 منظمة خلال العام 2011 وتراجع العدد مع السنوات حتى وصلت إلى 17 منظمة في العام 2016 و9 منظمات خلال العام 2017.

وعلّل الخبير المالي لإدارة المنظمات الدولية بمفوضية المجتمع المدني صلاح الترهوني، هذا التراجع بسبب تردي الوضع الأمني في بنغازي  لذلك أغلب المنظمات اصبح مقرها في تونس، بالإضافة إلى عدم وجود شركاء محليين حقيقيين وعدم وجود مشاريع واضحة لتكوين هذه الشراكة.

وأوضح الترهوني في تصريح خاص لـ “أخبار ليبيا 24” ان اللقاء استهدف المنظمات الأجنبية والمنظمات المحلية التي لها شراكة أو مشاريع مع هذه المنظمات وذلك لطرح الرؤى ومناقشة المعوقات التي تواجههم في العمل داخل ليبيا.

وأشار إلى أنه في نهاية اللقاء سيكون هناك توصيات  بخصوص عمل المنظمات وستقدم للجهات المختصة، منوها إلى أن المفوضية تعمل خلال الأيام المقبلة تنظيم لقاء مع الجهات التي لها علاقة بالمنظمات الدولية مثل جامعة بنغازي والهيئة الليبية للإغاثة ووزارة الصحة والهلال الأحمر وغيرها وذلك لوضع خطة عمل لهذه المنظمات.

من جهتهم تقدم مندوبو المنظمات الدولية العاملة في بنغازي، تعريفا كاملا عن منظماتها والشراكات التي عقدتها مع المنظمات والجهات المحلية والدولية وكذلك خطط عملها ومصادر تمويلها.

وكذلك استعرضوا عدة مشاريع قد تستهدفها هذه المنظمات خلال الفترة المقبلة في ليبيا.

المزيد من الأخبار