انتشال جثامين مئات الضحايا الذين سقطوا تحت ظلم داعش… والجيش يثأر

18

أخبار ليبيا24

قال مسؤول عراقي إن الفرق البحثية الخاصة عثرت، الأربعاء، على رفات 157 من ضحايا مجزرة “سبايكر” على يد تنظيم داعش الإرهابي بمبنى القصور الرئاسة بمدينة تكريت التابعة لمحافظة صلاح الدين شمالي العراق.

كان المئات من ذوي ضحايا مجزرة “سبايكر” تظاهروا الشهر الماضي في مدينة كربلاء جنوبي العراق، مطالبين السلطات الحكومية بالكشف عن مصير أبنائهم المفقودين منذ أكثر من 3 سنوات.

وقال معين الكاظمي لجنة تخليد مجزرة تكريت إن “اللجنة بالتنسيق مع فريق متخصص من مؤسسة الشهداء عثرت، اليوم، على رفات 157 من ضحايا مجزرة سبايكر في 15 مقبرة جماعية داخل مجمع القصور الرئاسة بمدينة تكريت في محافظة صلاح الدين”.

وأوضح الكاظمي أن “مجموع رفات الضحايا التي تم اكتشافها حتى الآن بلغ 1135 شخصا”، لافتا إلى أنه “تم تسليم أكثر من 800 رفات إلى ذويهم بعد الانتهاء من مطابقة الحمض النووي مع ذويهم”.

وفي هذا الصدد, أعلنت مؤسسة الشهداء العراقية أمس، العثور على رفات 39 عاملاً هندياً في مقبرة جماعية في محافظة نينوى كان تنظيم داعش الإرهابي اختطفهم خلال احتلاله الموصل صيف عام 2014، ذلك بعد ثمانية أشهر من عمليات بحث بدأت بعد استعادة سيطرة القوات الأمنية على المدينة في يوليو الماضي.

وبعزم وقوة يتعهد الجيش على منع الدواعش من ارتكاب مجازر بعد اليوم وقد أعلن قائد شرطة نينوى العراقية العميد الركن حمد نامس الجبورى، الأربعاء، اعتقال 9 عناصر من تنظيم داعش الإرهابى فى الموصل.

وأضاف الجبورى أن قوات الرد السريع قامت بحملة موسعة فى عدة أحياء بالجانب الأيسر لمدينة الموصل؛ ما أسفر عن القبض على تسعة عناصر من داعش الإرهابي.
وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد أعلن – فى وقت سابق – بيان النصر وتحرير الموصل من تنظيم داعش بالكامل.

المزيد من الأخبار