نقابة المصحات الخاصة التونسية الديون الليبية ستتسبب بأنهيار القطاع الصحي الخاص

كشفت الغرفة الوطنية النقابية للمصحات الخاصة التونسية في بيان أصدرته عن الصعوبات التي تواجه المصحات الخاصة و أشارت النقابة في بيانها إلى حجم الديون المتراكمة على الدولة الليبية لدى المصحات الخاصة و التي بلغت 200 مليون دينار تونسي ( حوالي 120 مليون دينار ليبي بسعر الصرف الرسمي ) ,  بالإضافة إلى 100 مليون دينار تونسي يقابل عدم سداد مستحقات المصحات الخاصة لدى الصندوق الوطني التونسي للتأمين على المرض .

و ناشدت النقابة رئيس الحكومة التونسية و وزير الشؤون الإجتماعية لعقد إجتماع عاجل لبحث إتخاذ تدابير لحل الأزمة و أنقاذ القطاع الصحي الخاص من الأنهيار .

وقالت النقابة في بيانها أن القطاع الصحي التونسي الخاص مهدد بالأفلاس و العديد من المصحات مهددة بإغلاق أبوابها  نتيجة للديون و عدم قدرتها على تأمين مستحقات العاملين فيها بالإضافة إلى إرتفاع سعر الدولار مقابل الدينار التونسي مما زاد في أسعار المستلزمات الطبية و الأدوية .

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى