مقاتلات سلاح الجو الليبي تستهدف موكباً للجماعات الإرهابية بين سرت وهراوة

أخبار ليبيا24

استهدفت مقاتلات سلاح الجو الليبي التابعة لرئاسة أركان القوات المسلحة العربية الليبية صبيحة أول أيام عيد الأضحى عدد من الآليات التابعة لمليشيا سرايا الدفاع عن بنغازي، الموالية لتنظيم القاعدة الإرهابي، بالقرب من منطقة التسعين “الواقعة بين سرت وهراوة” .

وأكدت مصادر عسكرية انسحاب عدد من الآليات والعناصر الإرهابية خلال الغارة الجوية التي شنتها مقاتلات سلاج الجو الليبي فى منطقة ” التسعين ” 90 كم شرقي مدينة سرت .

وقالت مصادر عسكرية أن اشتباكاً بين القوات المسلحة العربية الليبية والجماعات الإرهابية التابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي في المنطقة الواقعة غربي بلدية هراوة بحوالي 10 كلم بالتزامن مع تقدم مجموعة استطلاع للمليشيات الإرهابية باتجاه المنطقة .

يشار إلى أن القائد العام للقوات المسلحة مشير خليفة أبو القاسم حفتر أصدر تعليماته إلى كافة أفراد القوات المسلحة التابعتين لغرفة عمليات سرت الكبرى فتح النار مباشرة بكل حرية تجاه أي تحرك معاد فى نطاق مناطق الغرفة .

وكان المتحدث باسم القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية عميد أحمد المسماري أكد رصد حشد كبير للجماعات الإرهابية المتطرفة حول مدينة سرت وغربها .

وتوقع المسماري أن تكون وجهة هذه الجماعات المتطرفة منطقة خليج السدرة للسيطرة على الموانئ والمنشآت النفطية، ومن ثم الانطلاق نحو بنغازي ودرنة .

وأضاف المسماري أن القوات المسلحة العربية الليبية توصلت لمعلومات تفيد بتحشيد آخر معاد غرب منطقة الجفرة، ونتوقع أن تكون الوجهة لهذا الحشد قاعدة الجفرة والمنطقة الوسطى بالكامل لتأمين أي تقدم شرقاً.

وأشار إلى أن استطلاعات القوات المسلحة تتحدث عن تنظيم أنساق للقوة المعادية شرق سرت، وتم وضع المرتزقة التشاديين رأس حربة، وبعضهم نسّق مع ما يعرف بمليشيا سرايا ثوار بنغازي القريبة من تنظيم القاعدة الإرهابي، ومن ثم ميليشيات من مصراتة التي تميزت على العناصر الأخرى المتقدمة بوضع إشارات للتعارف بينها وبين طيران داعم لها، وقد يكون طيراناً حربياً أجنبياً، من دون أن يوضح لمن يمكن أن يتبع هذا الطيران الأجنبي الداعم للجماعات الإرهابية .

وأكد المسماري أنه تم وضع القوات المسلحة العربية الليبية في حالة تأهب قصوى، وأعطيت الأوامر لغرف العمليات للتصرف ومُنحت حرية فتح النار في أي وقت .

يشار إلى أن تنظيم داعش كان قد تبنى هجوماً الخميس نفذه انتحاري ببوابة النوفلية شرقي سرت أسفر عنه استشهاد 4 عناصر أمنية وعسكرية وذلك بعد أيام من هجوم أستهدف بوابة الفقهاء وأسفر عن استشهاد 9 عسكريين ومدنيين اثنين .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى