الهندسة العسكرية: الألغام في منطقة سوق الحوت والصابري تفوق كمية الألغام في سيدي فرج وقنفودة والقوارشة

أخبار ليبيا24- خاص

قال آمر فصيل الهندسة العسكرية التابع لغرفة عمليات الكرامة، رئيس عرفاء وحدة عبدالسلام المسماري، إن كمية الألغام التي تم زرعها في منطقة سوق الحوت والصابري، تفوق بكثير كمية الألغام المزروعة في مناطق سيدي فرج وقنفودة والقوارشة.

وحذر المسماري في تصريحات صحفية، ، الأهالي من الاقتراب من هذه المناطق دون علم مسبق وبتنسيق مع عناصر الهندسة العسكرية.

وأضاف آمر الفصيل أن من أكثر الصعوبات التي تواجه فرقة الألغام في عملها هو عدم التزام المواطنين بالتعليمات والتحذيرات المستمرة، لافتا إلى أن أغلب المواطنيين الذين قتلوا بسبب الألغام منذ انطلاق عملية الكرامة سبق وأن تم إعلامهم بعدم الاقتراب من المناطق المحررة حتي يتم السماح لهم بالدخول .

ولفت إلى أن ما يربك سير العمل ويصعب من مهمة عناصر الهندسة العسكرية الذين يعملون، رغم قلة الإمكانيات هو عدم التزام المواطنين واستجابتهم للتحذيرات.

وأوضح أنه تم نشر ملصقات تحذيرية من مخاطر الألغام، في مواقع عدة في محور سوق الحوت شمال مدينة بنغازي.

يشار إلى أن أربعة مواطنين لقوا حتفهم في محور الصابري شمال بنغازي جراء انفجار الألغام عند دخولهم إلى منازلهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى