عميد بلدية بنغازي يُشكل لجنة فنية لتنظيم نشاط استثمار الأكشاك

أخبار ليبيا 24 – خاص

أصدر عميد بلدية بنغازي عبد الرحمن العبار اليوم الخميس، قراراً بشأن تشكيل لجنة فنية لتنظيم نشاط استثمار الأكشاك في البلدية .

وجاء في القرار رقم (94) لسنة 2017 م في مادته الأولى  أن تشكل اللجنة برئاسة مدير إدارة المتابعة وضمان الجودة بديوان البلدية، وبعضوية كل من : رئيس لجنة الإزالة، ومندوب عن قطاع الإسكان والمرافق، ومندوب عن مكتب أملاك الدولة، ومندوب عن مصلحة التخطيط العمراني، ومندوب عن مكتب الإصحاح البيئي، ومندوب عن مديرية أمن بنغازي، ومندوب عن جهاز الحرس البلدي، ومندوب عن مكتب الثقافة والإعلام، ومندوب عن إدارة الحدائق العامة، والمهندس جلال مصطفى افتيته، وعضو القانوني عن بلدية بنغازي .

وتضمن القرار في مادته الثانية : إن اللجنة تختص بدراسة تنظيم ممارسة نشاط الأكشاك داخل بلدية بنغازي، بما يتفق وأحكام التشريعات المنظمة للتخطيط العمراني، وحماية البيئة والمرور على الطرق العامة، ولها على وجه الخصوص القيام بالأتي :
تحديد الأنشطة التجارية ونوعية الخدمة للأكشاك حسب الموقع والمساحة والجدوى الاقتصادية بما يعود بالنفع للمنتفع ولخزينة الدولة وللإدارات المحلية .
والتأكيد على جودة شكل وواجهات ومواصفات الكشك حسب نوع النشاط، وذلك من خلال اعتماد الكشك من مواقع المعاينة الميدانية الرسومات والتصاميم قبل تركيبها بالموقع، وفقاً للنماذج المعتمدة من اللجنة .
الاهتمام بالتوزيع الكافي والمتميز للمواقع المقترحة، بحيث تكون الأولوية لأكشاك الزهور ونباتات الزينة، وكذلك أكشاك الكتب والصحف والمجلات والقرطاسية ونشاط بيع التحف والصناعات التقليدية .

ويشير القرار في مادته الثالثة : إلى أنه يتم مراعاة تحديد نوعية الأكشاك، والأعداد المطلوبة لكل نشاط ومواقعها بما يتفق والمخطط العام للمدينة، وفق المواصفات والمعايير البيئية والفنية وعدد الحدائق والمنتزهات العامة المعتمدة بالمدينة .

وطالب القرار في مادته الرابعة من اللجنة الانتهاء من أعمالها في مدة أقصاها “30 يوماً” من تاريخ صدور القرار، وأن يكون للجنة أمين سر يختاره رئيس اللجنة يتولى بموجبه توثيق محاضرها ومستنداتها وتوصياتها النهائية، كما يلغى القرار رقم (38) لسنة 2017 م فيما قضى به بتشكيل لجنة إعادة توطين واستثمار الأكشاك بمدينة بنغازي واعتباره كأن لم يكن مع إلغاء كافة الآثار المترتبة عليه .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى