لجنة أزمة الوقود والغاز تكشف عن تورط بعض التجار المتحصلين على اعتماد ببيع السلع للعمالة المصرية الوافدة

أخبار ليبيا 24 – خاص

أعلنت لجنة أزمة الوقود والغاز عن ضبط كمية كبيرة من السلع الموردة باعتمادات مصرفية كذلك السلع المنتهية الصلاحية والتي يقوم الأجانب بتغيير صلاحيتها وإعادة بيعها في الأسواق بعلم أصحاب المحال والصالات التجارية .

وقالت اللجنة – عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك – إنه تمت مداهمة مساكن العمالة الوافدة والتي كانت ممتلئة بسيارات نقل البضائع نوع “كنتر” مملوكة لعمالة مصرية .

وأوضحت اللجنة أنه بعد التحقيق مع المقبوض عليهم تبين أن موظفين في مصرف ليبيا المركزي طرابلس أجبر شركات الموردة للسلع الغذائية باعتماد مصرفي بتوزيع هذه السلع للأسواق فقط دون توزيعها لأصحاب المحلات بالجملة مما فتح مجال لأصحاب الأسواق بالمتاجرة بهده السلعة .

وذكرت اللجنة أنه تم تخصيص عدد 10 حاويات ليوزعها التاجر المتحصل على الاعتماد لكل سوق من السلع، حيث اعترف بعض أعضاء العمالة المصرية الوافدة أن بعض التجار يقومون ببيع عدد 9 حاويات والإبقاء على واحدة ليبين أنه ملتزم ببيع السلع التي تورد باعتماد .

وأشار أفراد العمالة الوافدة أن أصحاب بعض الأسواق يقومون بالتعامل معهم ببيع السلع لهم، حيث يقومون “العمالة الوافدة المصرية” بإعادة توزيعها على بعض الأسواق بأسعار مرتفعة السلع .

وأضافت اللجنة أن بعض التجار أقدموا على هذه الخطوة الدنيئة، وذلك حتى لا يبوح أحد بما يفعلونه وهذا شجع العمالة الأجنبية على شراء هذه السلع بشكل كبير والخوض في المتاجرة بالسلع المدعومة والسلع الموردة باعتماد .

يشار إلى أن لجنة أزمة الوقود والغاز أعلنت عن بادرت ” فزعة وطن” لمراقبة توزيع السلع الأساسية والمدعومة من الدولة لتوزيعها على المواطنين لتخفيف العبئ عليهم .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى