حكومة الوفاق: لا صلة للقوات البحرية بالقارب الذي احتجزته عملية صوفيا

أخبار ليبيا 24 – خاص

نفى المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، ما تناقلته بعض وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي بشأن القارب الذي تم ضبطه من قبل عملية صوفيا والذي كان يحمل على متنه أسلحة.

وأوضح المجلس الرئاسي، أن القارب الذي تم الإشارة له لا يرتبط بأي صلة مع القوات البحرية التابعة لحكومة الوفاق الوطني، داعيًا وسائل الإعلام لتوخي المصداقية والمهنية في نقل الأخبار وعدم الانجرار خلف التسريبات الصحفية المغلوطة التي تستهدف إرباك المشهد الليبي.

وأكد المجلس الرئاسي على أنه يعمل عبر جهاز خفر السواحل في مكافحة التهريب بشتى أنواعه بكل ما أوتي من قوة وفق إمكانياته، لافتًا إلى أنه على تواصل وتعاون مستمر مع الاتحاد الأوروبي في هذا الشأن.

يشار إلى أن عملية صوفيا الأوروبية المتواجدة في المياه الدولية في البحر الأبيض المتوسط، أعلنت عبر بيان لها عن قيامها أمس، بضبط شحنة أسلحة على متن سفينة ترفع العلم الليبي، ونقلت الشحنة المصادرة إلى سفينة ألمانية مشاركة في صوفيا، ليتم حصرها وفحصها والتخلص منها بموجب الفقرة الثالثة من القرار الأممي”.

وكانت قد نقلت بعض وسائل الإعلام اتهامات لحكومة الوفاق الوطني بأنها هي وراء تلك الشحنة من الأسلحة، وهذا ما نفته الحكومة عبر المجلس الرئاسي.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى