صنع الله يبحث مع السفير البريطاني لدى ليبيا آفاق التعاون والمشاكل التي تواجه قطاع النفط

أخبار ليبيا24- خاص

بحث رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله وسفير بريطانيا لدى ليبيا بيتر مليت آفاق التعاون المشترك بين البلدين في مجال الصناعة النفطية وسبل تعزيز وتطوير هذا التعاون.

وناقش الجانبان خلال الاجتماع الذي عقد الأسبوع الماضي الوضع الاقتصادي في ليبيا والمشاكل والصعوبات التي تواجه قطاع النفط والغاز بسبب تردي الوضع الأمني.

واستعرض الطرفان – بحسب موقع المؤسسة الرسمي –  الآثار الناجمة عن الإقفالات لخطوط الأنابيب والحقول وتأثير ذلك على الإنتاج ونقص الإيرادات والمردود الذي ينعكس سلباً على المواطن صاحب الدخل المحدود.

وشدد الجانبان على أن زيادة الإنتاج أصبحت ضرورة ملحة جدا خصوصا أن العجز في السنوات الماضية كان يتم تمويله من احتياطيات المصرف المركزي والتي تآكلت مع مرور السنوات.

وتطرق الجانبان إلى الجهود التي تبذل من قبل المؤسسة وشركاتها واللجان المشكلة للحد من عمليات تهريب الوقود المدعوم إلى خارج ليبيا.

وعبر مليت عن دعم بلاده للمؤسسة الوطنية للنفط وتأكيدها على وحدة المؤسسة الوطنية للنفط مؤكدا على موقف بلاده الراسخ بخصوص العقود الشرعية المعترف بها دوليا للصادرات النفطية الليبية وفق قرارات مجلس الأمن الدولي.

وأشار السفير البريطاني لدى ليبيا إلى دعم بلاده لجهود المؤسسة الوطنية للنفط لزيادة الإنتاج ومساهمات الشركات البريطانية في ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى