بعد إدعاء سقوطها…البحث الجنائي بنغازي يقبض على قتلة الطفلة “جنات”

أخبار ليبيا24- خاص
تمكن قسم البحث الجنائي بنغازي من القبض على قتلة الطفلة “جنات” ذات الـ 18 شهرا بعد أن حاول القتلة إظهار إصابتها أثناء إسعافها على أنه نتيجة حادث عرضي.

الطفلة "جنات"
الطفلة “جنات”

وقال رئيس القسم عقيد صلاح اهويدي “أحيل ألينا محضر من النيابة العامة صادر عن مركز شرطة العروبة لمباشرة التحقيق في واقعة مقتل الطفلة”.

وأضاف اهويدي “أن والد الطفلة أدعى أنها سقطت من الطابق الثاني بمنزله الواقع بحي السلام، وفور كشف الأطباء على حالتها تبينت آثار تعذيب واضحة على جسدها، فيما قد يبدو أنها تعرضت لعنف جسدي”.

وأفاد رئيس القسم أنه ورد في محضر التحقيق اعتراف كلاً من المدعو “أ – ل” ليبي الجنسية والمدعو “ع – ح” مصري الجنسية والد الطفلة المتوفية باعتراف مبهم مرفق المحضر تقرير معاينه لمسرح الجريمة.

أثناء تمثيل الجريمة
أثناء تمثيل الجريمة

وأشار إلى أنه حال استلام المحضر على الفور تشكلت خليه عمل ثم مراجعة المحضر ولوحظ وجود غموض في جوانب معينة منه تم استدعاء أم الطفلة المدعوة “ص – أ” والاستدلال معها وبالتركيز على بعض الأمور الغامضة وبفطنة المحقق استطاع أن يفضح أدعاء الأم التي انهارت برغم محاولاتها الجاهدة لإظهار حزنها على مقتل ابنتها”.

وقال اهويدي “اعترفت الأم بأن المدعو “أ – ل” هو عشيقها وأنه شريكها في الجريمة وأن قتل الفتاة جاء على خلفية ضيقها منها كونها تمثل عبء ثقيل عليها ولا تستطيع أخذ راحتها مع عشيقها”.

أثناء تمثيل الجريمة
أثناء تمثيل الجريمة

وأكد رئيس القسم أنه بالاستدلال معه ومواجهته باعترافات الأم أنهار هو الآخر ليعترف بالواقعة حيث قام بضرب الطفلة ورميها على الحائط ودخول أمها لتقوم بالتقاطها ورميها على موقد كهربائي ونقلها بعد ذلك إلى المستشفى بغرض إسعافها للتغطية على جريمتهم مدعين أنها وقعت على الموقد الكهربائي”.

وأفاد أهويدي أنه بمواجهة “أ – ل” باعترافات الأم بكونه عشيقها وأنه كان يمارس الزنا معها بعلم زوجها المدعو “ع – ح” وبأنه قد قام بالكذب على أعضاء مركز شرطه العروبة وقام بتمثيل الجريمة في المكان الذي أستأجره للممارسة الرذيلة مع الأم وليس مكان الواقعة للتغطية عليها”.

وذكر رئيس القسم أنه بالاستدلال مع والد الطفلة أفاد بعلمه بما ترتكبه زوجته من الفاحشة مع عشيقها مدعياً بأنه رجل غريب وكان يخشى عشيق زوجته.

يشار إلى أن الطفلة “جنات” مكثت أربعة أيام في غرفة العناية بين مستشفى الجلاء ومستشفى الأطفال، بمدينة بنغازي بعد أن أحضرها والدها الإثنين الماضي
إلى مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في حالة صحية سيئة، وبالكاد تلتقط أنفاسها، حيث قال والدها أنها سقطت من الطابق الثاني بمنزله الواقع بحي السلام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى