برشلونة ينطلق في رحلة البحث عن اللقب بمونديال الأندية

أخبار ليبيا 24_خاص
ينطلق برشلونة الإسباني بطل أوروبا في رحلة البحث عن لقبه الثالث في بطولة العالم للأندية في كرة القدم المقامة حاليا في اليابان عندما يواجه غوانغجو ايفرغراندي الصيني بطل آسيا غدا الخميس في نصف النهائي.

فبعد خسارته لقب 2006 أمام انترناسيونال البرازيلي 1-0، احرز الكاتالوني لقبي 2009 على حساب استوديانتيس الأرجنتيني 2-1 في ابو ظبي و2011 على حساب سانتوس البرازيلي 4-0 في يوكوهاما.

ويتساوى برشلونة في عدد مرات إحراز اللقب مع كورنثيانز البرازيلي المتوج في 2000 و2012 في النسخة الجديدة للبطولة التي انطلقت العام 2000 وأصبحت ثابتة منذ 2005، علما بأن البطولة بنظامها القديم كأس إنتركونتيننتال كانت تجمع بين بطلي القارتين الأوروبية والأميركية الجنوبية (مباراتان ذهابا وإيابا بين 1960 و1979، ثم مباراة واحدة من 1980 إلى 2004).

وهذه المباراة الأولى لبرشلونة على اعتبار أن نظام البطولة ينص على أن بطلي أميركا الجنوبية وأوروبا يستهلان مشوارهما في العرس العالمي من دور الأربعة.

وبحال تخطيه عقبة غوانغجو سيلتقي برشلونة في النهائي مع الفائز من مواجهة ريفربلايت الأرجنتيني بطل أميركا الجنوبية وسان فريتشي هيروشيما بطل اليابان المقررة اليوم الأربعاء.

ورأى الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة أن التشكيلة الراهنة لفريقه تملك أسلحة أكثر من تلك التي اشرف عليها المدرب جوسيب غوارديولا وأحرزت لقب 2009: “لقد كانت سنة رائعة، بدا الزمن الذي حققنا فيه كل شيء مع غوارديولا غير قابل للتكرار، لم نكن حقا متأكدين من القيام بذلك مجددا، لكن ها نحن هنا، ويبقى علينا إنهاء الموسم في افضل طريقة ممكنة وجعلها غير قابلة للنسيان”.

وشرح ميسي كيفية تطور برشلونة تحت إشراف مدربه الحالي لويس انريكي الذي يعتمد أقل من سلفه غوارديولا على أسلوب “تيكي- تاكا” المعتمد على التمرير القصير والدقيق: “أصبحنا فريقا أكثر عامودية. لكن بالطبع لم نفقد إيديولوجية الاحتفاظ بالكرة”.

وأضاف: “هذه أولويتنا، السيطرة على اللعب والاحتفاظ بالكرة، لكن الآن أدرجنا فكرة، أنه مع بعض اللمسات يمكننا الوصول إلى مرمى الخصم قبل ذلك، تعين البناء أكثر من أجل الوصول إلى المرمى”.

وتعملق الثلاثي ميسي ولويس سواريزو ونيمار وسجل 127 هدفا لبرشلونة في 2015، أي أكثر من ريال مدريد بأكمله، علما بأن نيمار يحوم الشك حول مشاركته في اليابان بسبب إصابة عضلية في فخذه.
وأستقبل لاعبو الفريق الكاتالوني استقبال الأبطال في يوكوهاما ثم خاض أولى حصصه التدريبية بغياب مهاجمه المتألق نيمار.

وصحيح أن برشلونة تعادل في أخر ثلاث مباريات، اثنتان في الدوري وثالثة ضد باير ليفركوزن الألماني في دوري أبطال أوروبا، إلا أنه يتصدر الدوري المحلي بالتساوي مع أتلتيكو مدريد وبفارق خمس نقاط عن غريمه ريال مدريد، كما تصدر مجموعته في البطولة القارية حيث سيلاقي في دور الـ16 ارسنال الإنجليزي في مواجهة مرتقبة.

وقال لاعب وسط برشلونة سيرجيو بوسكيتس: “لقد أثبت غواغجو أنه فريق قوي، ويملكون خليطا من اللاعبين المحترمين، بينهم بعض البرازيليين ولن نستخف في المباراة، آمل أن نفرض مستوانا لأننا في اليابان من أجل إحراز لقب جديد”.

وعلق بوسكيتس على اجتياز فريقه مسافة 10700 كلم من إسبانيا إلى شرق أسيا: “الأهم هو تخطي اضطراب الرحلات الجوية الطويلة والتأكد من الجاهوزية للقاء”.

في المقابل، يحمل غوانغجو نكهة برازيلية مع مدربه لويز فيليبي سكولاري المتوج بلقب مونديال 2002 قبل خيبة 2014 على أرضه، بالإضافة إلى المهاجم المخضرم روبينيو لاعب ريال مدريد وميلان الإيطالي السابق ولاعب الوسط باولينيو.

ونجح بطل آسيا بتحقيق بداية طيبة اثر تخطيه اميركا المكسيكي 2-1 الأحد، عندما قلب تأخره بهدف إلى فوز في أخر 10 دقائق عن طريق جنغ لونغ وباولينيو في الوقت القاتل.

وحذر سكولاري برشلونة من معركة محتملة في يوكوهاما: “برشلونة أحد أفضل الفرق في العالم، والكل يعلم ذلك، لكن لاعبي فريقي يملكون القلب والرغبة لتقديم مباراة قوية وأتوقع ذلك منهم”.

وعن احتمال غياب نيمار قال: “نيمار أحد أفضل ثلاثة لاعبين في العالم، ولديه القدرة ليصبح الأفضل في غضون خمس سنوات، لكن برشلونة يملك 25 نيمارا، لديهم النوعية في كل مركز”.

وتابع فيل الكبير الذي قاد البرازيل في يوكوهاما إلى لقبها الخامس في كأس العالم العام 2002 على حساب ألمانيا 2-0: “لديهم ميسي وسواريز واينيستا وغيرهم، لاعبون قادرون على إيذائك من أي مكان”.

ووعد قائد غوانغجو المخضرم جنغ جي أن فريقه لن يرضخ لسطوة برشلونة: “نتطلع لهذه المباراة. نريد الاستمتاع والتعلم منها. لا نخشاهم ولا سبب للتوتر”.

وكان غوانغجو شارك في نسخة 2013 ففاز على الأهلي المصري 2-0 ثم خسر في نصف النهائي أمام بايرن ميونيخ الألماني 3-0، وحل رابعا بعد سقوطه أمام اتلتيكو مينيرو البرازيلي 3-2 في

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى