تنظيم الدولة يقتل 6 أفراد من عائلة الحرير بينهم نساء

166

أخبار ليبيا 24-خاص

قال مصدر موثوق-فضل عدم ذكر اسمه إن معركة درات البارحة بين أفراد عائلة المرحوم عيسى الحرير المنصوري و ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية بمدينة درنة خلال مهاجمة التنظيم لمنزل العائلة.

 

و أضاف المصدر إن المعركة أسفرت عن مقتل عشرة من أفراد التنظيم بينهم حسن بو ذهب القيادي البارز بالتنظيم و خمسة أخرون من عائلات الخرم، بو جلدين، الحصادي ،بالحاج والقماطي و إثنان يحملان الجنسية المصرية بالإضافة إلى عاشر لم يتم التعرف عليه .

في حين قتل ستة من عائلة الحرير هم عثمان ومحمد وابراهيم و خالد وهو مريض نفسياً و شقيقتاهم الإثنتان ، بينما ترقد أمهم في غرفة العناية بمستشفى الهريش .

و أوضح المصدر إن عناصر التنظيم الذين كان من بينهم أجانب قاموا بصلب الأشقاء الثلاثة عثمان ومحمد وابراهيم بالقرب من فندق رافع قاطش بمدخل درنة الغربي ولازالوا مصلوبين إلى الآن في حين تم إلقاء الاختين بمستشفى الهريش بعد قتلهن أثناء قيامهن بإسعاف والدتهن التي تبلغ من العمر 80 عاماً .

و بحسب المصدر فإن المصدر كتيبة 102 مشاة المتمركزة بمنطقة مرتوبة شاركت في ضرب بعض من مواقع ما يسمى بتنظيم الدولة الاسلامية  و أن طائرتين عموديتين قامتا بضرب مواقع التنظيم بعد منتصف ليلة البارحة .

المزيد من الأخبار