الطوارق يطالبون القبائل المشاركة في القتال تحمل مسؤولياتهم تجاه أبنائهم

أخبار ليبيا24- خاص

طالب المجلس الأعلى لقبائل الطوارق بليبيا اليوم الإربعاء القبائل التي شاركت في أحداث أوباري من غير التبو إلى تحمل مسؤولياتهم تجاه أبنائها أو رفع الغطاء الاجتماعي عنهم.

و استنكر المجلس في بيان له تحصلت “أخبار ليبيا 24” على نسخة منه ، الهجوم الأخير الذي وقع على المنطقة ، دون مبرر بعد التوصل إلى اتفاق قبل 3 أسابيع برعاية مشايخ و أعيان منطقة الجنوب .

وكشف المجلس عن تعرض أسرى و مختطفين من الطوارق للتعذيب على أيدي مختطفيهم ، لافتاً إلى أن منهم من فارق الحياة تحت التعذيب.

و رفض البيان التدخل المسلح من أية جهة كانت وتحت أي مبرر حرصا على عدم تأجيج الوضع وتوسيع نطاق هذه الأحداث ، مُطالباً الجهات المختصة بتشكيل لجنة تحقيق محايدة لتحديد المسؤولية منذ بداية الأحداث وتقديم المتسببين فيها إلى العدالة.

ودعا المجلس الأعلى للطوارق الأعيان و الحكماء إلى العمل على نزع فتيل التوتر و رأب الصدع ، و المساهمة في وضع حلول جذرية لهذه المشكلة و تقديم المساعدات الإنسانية للمناطق المتضررة في الجنوب جراء هذه الأحداث.

الجدير بالذكر أن المجلس الأعلى للطوارق لم يُحدد في بيانه القبائل الذي قال إنها شاركت في القتال من غير التبو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى