مسؤول: مئات المهاجرين غير الشرعيين يتوافدون إلى ليبيا بكل السبل والوسائل

أخبار ليبيا24- خاص

كشف العضو في الغرفة الأمنية المشتركة طبرق عقيد عبدالسلام يونس أن مئات من المهاجرين غير الشرعيين يتوافدون إلى ليبيا بكل السبل والوسائل.

وأوضح يونس في تصريح خاص لـ”أخبار ليبيا24″ أن الحدود بين مصر وليبيا مترامية الاطراف وأغلبها غير محمي مما جعل المهربون يجدوا مهنة وهي تهريب البشر حيث وصل ثمن النقل 500 دينار عن كل شخص.

وذكر أن أعمار المهاجرين تختلف قائلا “إن من بين المهاجرين الذين تم القبض عليهم طفل مصري يدعى محمد أبو السعود عمره 15 عام دفع 4000 جنيه مصري ثمن رحلته”.

وأفاد أن هذه عينة والأعمار تتشابه حتى أصبحت تثير الخوف، وقال “نطالب بالدعم من الدولة ورغم قلة الإمكانيات إلا أن خوفنا على الوطن هو أكبر الهواجس لدينا”.

ومن جهته قال أصغر المهارجرين في هذه الرحلة محمد ابو السعود ” أنا من المنيا ودفعت مبلغ 4000 جنيه مصري للمهرب المصري حتى آتي إلى ليبيا”.

وأضاف أبو السعود “أبي مريض ويبلغ من العمر 40 عاما ولدي ثلاثة إخوة صغار يحتاجون إلى المال وقام والدي باستلاف المبلغ ليسلمه للمهرب وسافرت إلى ليبيا عبر الصحراء عن طريق واحة سيوة في رحلة أشبه برحلة الموت” حسب قوله.

ويتابع ” كنا عشرات في صندوق السيارة التي تسير على الرمال في أجواء موحشة ومخيفة..كنت أرغب في الذهاب إلى مدينة المرج لامتهن مهنة النجارة ولكن كان القدر لي بالمرصاد حتى وقعت بين ايدي الجيش الليبي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى