الوطنية لحقوق الإنسان تُعرب عن قلقها إزاء أعمال العنف بككلة

أخبار ليبيا24- خاص

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان عن قلقها الشديد إزاء تصاعد وتيرة أعمال العنف واتساع نطاقه بعدة مناطق بالجبل الغربي والذي أدى لوقوع ضحايا و جرحى من المدنيين.

واستنكرت اللجنة في بيان لها تحصلت “أخبار ليبيا24 “على نسخة منه استخدام الأسلحة الثقيلة الذي طال المدنيين والأحياء المدنية بككلة مما أسفر عن سقوط 20 قتيل و 46 جريح جراء القصف العشوائي بحسب مصادر طبية بمستشفى غريان العام .

وحملت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان كتائب ” القعقاع والصواعق ” المسؤولية القانونية والجنائية الكاملة عن وقوع عشرات من الجرحى والمصابين والقتلى في صفوف المدنيين والأبرياء ، في خرق واضح وصريح لاتفاق غدامس و لقرارات وقف إطلاق النار الصادر الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي .

وطالبت لجنة العقوبات الدولية بمجلس الأمن الخاصة بليبيا والمحكمة الجنائية الدولية بالقيام بإجراءات سريعة حيال قادة الكتائب السابقة الذكر باعتبار الجرائم التي يرتكبونها تصنف جرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب متكاملة الأركان بما فيها التهجير القصري ومحاصرة المدن

ودعت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان ،إلى تطبيق قرار مجلس الأمن 2174 القاضي بتتبع الجماعات المسلّحة دوليا و جنائيا ،حيال كل المليشيات المسلحة التي ارتكبت ولازالت ترتكب الجرائم والانتهاكات في حق المدنيين والأبرياء والأطفال ونساء والصحفيين والإعلاميين والنشطاء الحقوقيين ونشطاء مؤسسات المجتمع المدني باعتبارهم مجرمي حرب متورطين في جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وانتهاكات مروعه لحقوق الإنسان بليبيا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى