الاعتداء على جامع درغوث باشا بطرابلس

أخبار ليبيا24- خاص

أكد شاهد عيان لـ”أخبار ليبيا 24″ أن مجموعة تتراوح من 70 إلى 150 شخصاً قلمت بالاعتداء على جامع درغوث باشا داخل المدينة القديمة طرابلس.

و قال الشاهد إن المجموعة اعتدت على القبور الموجودة داخل الجامع ، و كانت بصدد هدم المنصة الموجودة بداخله ، موضحاً أنه غادر المكان قبل إزالة المنصة و لا يعلم أذا ما تم هدمها أم لا .

و أضاف قائلاً إن هذه المجموعة تُهاجم التاريخ بالعاصمة الليبية طرابلس، و تحاول طمس المعالم بالمدينة .

الجدير بالذكر أن حيثُ طارغوث أو درغوت باشا جاء إلى طرابلس سنة 964 هـــ بأمر من السلطان العثمانى سليمان القانوني لمساعدة اهل طرابلس في التحرر من فرسان مالطا ووعده بولاية طرابلس وقد استلم ولايتها فعلا بعد الولاية القصيرة لمراد آغا وقد تميزت ولايته بعدة انجازات عمرانية هامة على الرغم من استشهاده المبكر إثر محاولته تحرير مالطا ,, فقد اهتم في فترة حكمه بوضع استحكامات وتشييد المباني وفي جملة ما اقترن باسمه من هذه الإنجازات جامعه الذي بناه بالمنطقة القريبة من باب البحر لمدينة طرابلس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى