بعد انقضاء المهلة للواء القعقاع وجيش القبائل…القوة الوطنية تؤكد استعدادها للتحرك

أخبار ليبيا24- خاص

أكّد الناطق الرسمي باسم القوة الوطنية المُتحركة صبحي جمعة لـ”أخبار ليبيا 24″، أنّ العمليات العسكرية ستبدأ بعد انتهاء المهلة التي أطلقها حكماء و أعيان المنطقة الغربية للواء القعقاع وجيش القبائل.

وأفاد جمعه بأنهم في انتظار انسحابهم إلى مواقعهم و مدنهم ، و تسليم المطلوبين أو ستنطلق العمليات العسكرية بالتنسيق مع غرفة عمليات فجر ليبيا لتوزيع المحاور ، موضحاً أن قوات الثوار على أهبة الاستعداد .

و قال إن قوات جيش القبائل و لواء القعقاع تتمركز بعدة مواقع رأس اللفعة و أبو شيبة و شكشوك و منطقة الكسارات ، و القوة الوطنية المتحركة و قوات ثوار جنزور و ثوار الزاوية و ثوار غريان على امتداد جنوب ورشفانه و بمواقع أخرى .

و أوضح أن الوضع الهادئ جداً في مواقع الاشتباكات ، و تحدث مناوشات بين الحين و الأخر ، بقذائف الهاون و الدبابات .

وأضاف أن عودة النازحين لمناطق ورشفانة ضعيفة جداً ، مُرجحاً بأن المدنيين خائفين من عودة الاشتباكات للمنطقة.

وأكد أنه لا توجد خدمات في ورشفانة ، و الجهة الوحيدة التي تقوم بإعمالها على أكمل وجهه هي الشركة العامة للكهرباء .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى