لواء ورشفانة يؤكد أن المُفاوضات كانت لتبادل الجثامين فقط

098U97

أخبار ليبيا24- خاص

أعلن لواء ورشفانة العسكري و مسؤوليه السياسيين و الاجتماعيين أن التفاوض كان لتبادل الجثامين فقط ، مؤكداً رفض الطرف الآخر بهذا التبادل.

و نفى لواء ورشفانه في بيان له تحصلت “أخبار ليبيا 24” على نسخه منه أن يكون هُناك تبادل أسرى و مطلب تسليم 700 شخصاً من أبناء ورشفانه و بقية القبائل ، موضحاً أن اللواء لا يتفاوض مع مُسلحين و يُرحب بالتفاوض مع مشائخ الزاوية غير المؤدلجين.

و أفاد البيان أن إي مفاوضات بخصوص الأسرى لن تتم إﻻ مع قادة لواء ورشفانه و إي شخص من ورشفانه يتدخل في هذا الشأن سوف يُعتبر عدواً للواء، على حد قولهم .

وأكد لواء ورشفانه أنه لن يرضى إﻻ بتسليم كل المجرمين و المطلوبين في حال عرضت أي جهة مساعيها للتفاوض سواء من القبائل أو البرلمان.

وشدد اللواء على تسليم كل المجرمين الذين دمروا مدينة الماية والطويبية والطينة وصياد والحشان و قتلوا أكثر من 120 مدني و هجروا أكثر من 20 ألف أسرة و دمروا آﻻف المنازل والمزارع في عمليه تدميريه لم تشهدها ليبيا.

وأوضح لواء ورشفانة أن كل إسماء المطلوبين وقادتهم وصورهم موجودة وموثقة وهم أكثر من 450 مجرم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى