الميار يؤكد دعمه لـ”الناظوري” ويعلن أنه وقواته تحت إمرته

00

أخبار ليبيا 24 – خاص

أكد القائد الميداني التابع للقوات الخاصة أشرف الميار، دعم قواته لرئيس الأركان المكلف اللواء عبد الرازق الناظوري، والانصياع التام لأوامره، والمساهمة الصادقة في بناء الجيش تحت لوائه.

وقال أشرف الميار في بيان له – تحصلت “أخبار ليبيا 24” على نسخة منه – “إنني أعلن بصفتي قائدا ميدانيا، تحت إمرة القوات الخاصة “الصاعقة”، في هذه اللحظات المفصلية من عمر الوطن، أن كل عتادي وقواتي من رجال بنغازي المدنيين والشباب السلفيين، جميعنا لن نتحرك قيد أنملة إلا بأمر عسكري مباشر، أو تنسيق مسبق مع اللواء عبد الرازق الناظوري، ونحن على استعداد تام من الآن، لتسليم سلاحنا والرجوع إلى أعمالنا السابقة، متى أمرتنا رئاسة الأركان بذلك”.

ودعا البيان كافة التشكيلات والفصائل المسلحة، أن يحذوا حذوهم بالانصياع التام بكل صدق ووطنية لرئاسة الأركان العامة للجيش الليبي، إن كانوا حقا جادين في إنقاذ الوطن.

وأشار إلى إن سعي بعض المارقين والخارجين عن الشرعية، كبقايا المؤتمر الوطني المتشبث بالسلطة، متسترا بمليشيات درع الوسطى الخارجة عن الشرعية، للتشكيك والطعن في مجلس النواب المنتخب، الذي اعترف به العالم أجمع، لهو خير دليل على نياتهم الخبيثة تجاه كل من يحاول الإصلاح في ليبيا، خاصة بعد التوجه الواضح لمجلس النواب نحو بناء الجيش والشرطة، ومحاربة الإرهاب والأجندات السياسية المشبوهة، بحسب تعبيره.

ونوه الميار إلى أنهم لا يسعوا لأي منصب سياسي أو عسكري أو أمني، وإنما حربهم ضد الخوارج والإرهاب، هي حرب لإعلاء كلمة الله و نشر دينه الحنيف، ومحاربة للجرائم الإرهابية التي يمارسها الخوارج التابعين لداعش، كذبا وزورا وبهتانا باسم الدين، والدين منهم براء.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى