كتيبة السحاتي تنعى أحد مُنتسبيها بعد اغتياله في بنغازي

00

أخبار ليبيا 24 – خاص

نعت كتيبة راف الله السحاتي، مساء الجمعه، مجدي المريض الغناي المشيطي، أحد سكان منطقة قمينس، بعد اغتياله في مدينه بنغازي.

وعبر منتسبو الكتيبة في بيان لها تحصلت “أخبار ليبيا 24” على نسخة منه – عن تعازيهم الحارة ومواساتهم لأسرة المُشيطي، سائلين الله أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان.

وأكدت الكتيبة أن المشيطي تعرض لعملية اختطاف بأحد الحواجز الأمنية في منطقة قاريونس، و من ثم عُثر عليه جُثة هامدة بمنطقة الكيش يوم الأمس بعد تعرضه لإطلاق رصاص أرداه قتيلاً.

وأتهم المكتب الأعلامي لكتيبة راف الله السحاتي في تصريح خاص عدد من مُنتسبي كتيبة الصاعقة 21 “شهداء الزاوية” بتنفيذ العملية.

الجدير بالذكر أن الهلال الأحمر الليبي عثر صباح الخميس جُثة المشيطي من منطقة الكيش وتم تسليمها إلى مركز بنغازي الطبي، ولم يُعرف في حينها، تبعية المشيطي غير أنه أحد سُكان منطقة قمينس .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى