ثوار 17 فبراير بوادي الآجال يؤكد دعمه لمجلس النواب ورفضه لما يُعرف بـ”الكرامة”

00

أخبار ليبيا 24 – خاص

أعلن ائتلاف ثوار 17 فبراير بوادي الآجال، دعمه الكامل لما يُعرف بـ”عملية فجر ليبيا” (قسورة) والتي قامت للتصدي والوقوف في وجه ثورة مضادة ومحاولة انقلابية تستهدف ثورة 17 فبراير، بحسب تعبيره.

وأوضح الائتلاف في بيان له – تحصلت “أخبار ليبيا 24″ على نسخة منه – أن ما يُسمى بـ”معركة الكرامة” استهدفت الاستيلاء على السلطة وعودة المنظومة السابقة للواجهة من جديد، مشيرًا إلى أنها محاولة انقلابية فاشلة، بحسب وصف البيان.

ورفض البيان أي تدخل خارجي في الشئون الداخلية لليبيا، مؤكدًا دعمه للشرعية المتمثلة في مجلس النواب المنتخب، داعيًا مجلس النواب أن يكون ممثلاً لكل الليبيين وأن يلتزم بالإعلان الدستوري وما جاء فيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى