حرية الصحافة تطالب بالإفراج الفوري عن مخرجين بقناة ليبيا الدولية

00

أخبار ليبيا 24 – خاص

استنكر المركز الليبي لحرية الصحافة حادثة اختطاف المخرج التلفزيوني أسامة راشد والمخرج محمد الساعدي، مطالباً الجهة الخاطفة بإطلاق سراحهما فورًا.

وقال المركز  – في بيان له تحصلت “أخبار ليبيا 24” على نسخة منه – إن راشد اختطف في بوابة أمنية بمنطقة جنزور بالعاصمة طرابلس، بعدما عرف المسلحين إنه يعمل بقناة ليبيا الدولية أثناء تفتيش سيارته الخاصة.

وأوضح المركز أن الساعدي كان رفقة راشد لحظة القبض عليهما، مشيرًا إلى أنهما لم يقترفا أي ذنب سوي أنهما يعملان في قناة ليبيا الدولية.

وناشد المركز بضرورة إطلاق سراحهما فورًا وتحييدهم عن الصراع الجاري، وعدم الزج بهم في الحرب الجارية.

وأعرب المركز عن خشيته من تزايد أعمال الاختطاف والانتقام التي تنال صحفيين ومؤسسات إعلامية في ظل تزايد وتيرة تلك الاعتداءات والعنف المتصاعد بمدينتي طرابلس وبنغازي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى