أهالي منطقة بوعطني يحملون مجلس النواب والحكومة المسؤولية

rr
أخبار ليبيا 24 – خاص
نظم بعض من أهالي وسكان منطقة بوعطني صباح اليوم السبت وقفة احتجاجية أمام مبنى ديوان رئاسة الوزراء بالمنطقة الشرقية بسبب تردي الأوضاع المعيشية والخدمية بالمنطقة .
وطالب سكان وأهالي المنطقة خلال وقفتهم مجلس النواب والحكومة المؤقتة بتحمل كامل المسؤولية تجاه منطقة بوعطني وملاحقها من أضرار جسيمة بالمساكن والأملاك وتهجير العائلات الأمنة من بيوتها داخل مدينة بنغازي وخارجها .
وأكد الأهالي في بيان لهم تحصلت ليبيا 24  على نسخة منه  أنهم ليسوا طرفاً في النزاع الدائر في المنطقة منذ شهر مايو المنصرم، مشيرين إلى أنهم مدنينون ولا يتبعون لأي جهة عسكرية أو حزبيه أو جهوية .
وأوضح الأهالي أنهم مع شرعية الدولة في تحقيق الأمن والاستقرار وبناء دولة القانون والعدالة.
وأضاف الأهالي أن المنطقة تشهد اشتباكات متواصلة وقصف عشوائي بجميع أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة إلى تاريخ اليوم خاصة في الفترة المسائية حيث لم تراعى حرمة المساجد والبيوت وأزهقت أرواح الأطفال والنساء والرجال، وماترتب على ذلك من ترويع للأطفال وإصابات بحالات الهلع والخوف الشديد.
ونوه الأهالي إلى أن الوضع الإنساني بالمنطقة متدني جداً، الأمر الذي أدى إلى نزوح العائلات بالكامل نتيجة انقطاع جميع الخدمات الضرورية كالكهرباء والمياه وانتشار الروائح الكريهة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى