شوارع بنغازي خالية  والموت يحصد حياة المدنيين

images (3)

ليبيا24- خاص

شوارع مدينة بنغازي شبه خالية من المارة ومحال تجارية بانتظار دخول الزبائن إليها، هذا حال المدينة قبيل عيد الفطر الذي لابد أن وقعه يمر ثقيلاً على المواطن في ظل الظروف الأمنية الصعبة التي تعيشها البلاد .

فمنذ 28 يوم مضت من شهر رمضان الكريم وبنغازي تشهد أكبر عمليات عسكرية من قصف عشوائي وعمليات تفجير وقتل واغتيالات وسطو  .

و شهدت العديد من الأحياء في وسط المدينة قصفاً شديد ليلة السبت – الأحد طال المنازل وبعض المحال التجارية وبيوت الله “المساجد” بالإضافة إلى بعض المباني الحكومية.

وقد رافق القصف العشوائي نتيجة الصراع القائم بين الأطراف المتقاتلة في محيط معسكرات القوات الخاصة الصاعقة بمنطقة بوعطني غرب بنغازي انقطاعا للتيار الكهربائي وخدمات الاتصالات والإنترنت .

هذا وانهالت الصواريخ والقذائف العشوائية بشتى أنواعها على عدة مناطق آهلة بالسكان في وسط مدينة بنغازي وأطرافها ما تسببت في ذعر الأهالي وخروج بعض العائلات أحيائهم   .

و أفاد مصدر أمني بالقوات الخاصة الصاعقة بنغازي أن الاشتباكات ربما ستتجدد في أي لحظة نظراً للقصف العنيف على معسكرات الجيش إلى الآن من عدة محاور قبل قوات ما تسمي بـــ “مجلس شورى بنغازي أو ما بات يُعرف بقوات أنصار الشريعة ”  .

وناشد المصدر جميع شباب المدينة من الذين يمتلكون السلاح بمساندة القوات الخاصة في هذه المحنة الصعبة .

وذكر المصدر أن القصف لازال مستمر على معظم الأحياء بمدينة بنغازي وسقوط عدة قذائف بمنطقة الليثي و طريق النهر و كذلك سماع دوي انفجارات بالقرب من منطقة بوصنيب القريبة من منطقة قاريونس.

وأكد أنه لأول مرة يستخدم الطيران الليلي في سماء مدينة بنغازي ليلة البارحة، وقام بضرب العديد من المواقع خاصة في غرب المدينة سيدي فرج والقوارشة وقنفودة مشيراً إلى أن الطياران الحربي والعمودي يقوم بطلعات جوية  منذ الأمس ويقوم بقصف بعض المواقع التي تنطلق منها الصواريخ العشوائية و التي تقع تحت سيطرت جماعات إسلامية متطرفة  .

هذا وقد سقطت لأول مرة منذ بداية المعارك بين قوات الجيش ومايسمي بقوت مجلس شوري بنغازي قذائف في وسط المدينة على منطقتي رأس اعبيدة وسيدي حسين ما تسببت في ذعر الأهالي.

وبحسب شهود عيان فقد أصيب مبنى الضمان الاجتماعي في شارع جمال عبد الناصر ولا أضرار بشرية حتى الآن، بالإضافة إلى سقوط قذيفة بالقرب من عمارات الكعب العالي بمنطقة سيدي حسين وأخرى بالقرب من مقر الدفاع المدني.

وقام شباب المنطقة بعد سقوط هذه الصواريخ بإغلاق الشارع بحاويات القمامة والإطارات تعبيرا عن غضبهم من القصف العشوائي الذي طال منطقتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى