صندوق الزكاة في زليتن…ودوره في تقديم العون للمحتاجين

زكاة زليتن

ليبيا24- خاص

يعد صندوق الزكاة بزليتن أحد فروع صندوق الزكاة الليبي والمنتشرة في أغلب المدن الليبية ويقوم بالأعمال المنوطة به من جباية للزكاة وإعطائها لمستحقيها وبالتالي يلعب دورا كبيرا في تخفيف المعاناة عن المواطن الفقير والمحدود الدخل ويساعده في تجاوز محنته.

وقال مدير مكتب صندوق الزكاة بزليتن مصطفي بن رابعة، إناللجنة الاستشارية بالمكتب تعقد اجتماعها الدوري كل أسبوع وذلك لدراسة الملفات التي أجري لها البحث الاجتماعي بالزيارة الميدانية وإبداء الرأي في هذه الملفات حسب المعطيات والبيانات المسجلة من الباحثين وخلال شهر رمضان المبارك تجتمع اللجنة مرتين في الأسبوع لكثرة الملفات المقدمة.

وأوضح بن رابعة أن المكتب يقوم بدفع قيمة الإجار لعدد 48 أسرة من الفقراء والمساكين الذين لا يملكون مساكن خاصة بهم بقيمة إجمالية قدرها 13350دينار ليبي.

المقبلين على الزواج

وأفاد مدير المكتب، أن مكتب صندوق الزكاة قام بمساعدة 42 شابا و5 فتيات من الفقراء المقبلين على الزواج والذين تجاوزت أعمارهم الثلاثون عاما ولم يستطيعوا الزواج لصعوبة أوضاعهم المالية.

وأضاف أنه تم صرف مبلغ 1500 دينار نقديا لكل فتاة وصرف للشباب مساعدات عينية ومساعدة نقدية بقيمة 1000 دينار وذلك بناء على قرار اللجنة الاستشارية بالمكتب أواخر العام الماضي بالخصوص.

السلة الرمضانية

وأشار بن رابعة إلى أن المكتب قام بتوزيع سلة غذائية على 355 عائلة من الفقراء والمساكين خلال شهر رمضان المبارك تحت شعار “تراحموا” وذلك بناء على قرار اللجنة الاستشارية الصادر في شهر مايو الماضي.

وتابع مير المكتب ” نظم المكتب بالتعاون مع إذاعة زليتن الحرة وإذاعة نور الإيمان وإذاعة زليتن التعليمية العديد من الحلقات العلمية والتعريفية بالركن الثالث – الزكاة – وماهية عمل المكتب بالمدينة ويقدم حلقة إذاعية مباشرة يوم الإثنين من كل أسبوع”.

نشاطات مرتقبة

وأكد أن مكتب صندوق الزكاة زليتن يستعد لاستقبال زكاة الفطر لهذا العام بنوعيها النقدية والعينية من خلال مكتبه الرئيسي ولجان الجباية التابعة له والموزعة على كافة مناطق المدينة، لافتا إلى أنهم يسعون أيضا لوضع آلية لمساعدة مرضى الفقراء على العلاج بعد إجراء الدراسة اللازمة لهم.

وقال بن رابعة ” إن العمل جاري لحل أزمة السكن وتقديم مساعدات خاصة بالمستحقين المحتاجين للسكن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى