اليوم الجمعة الذكرى الثالثة لشهداء الحاوية

ليبيا24 – خاص

يصادف اليوم الجمعة الذكرى الثالثة للجريمة  التي ارتكبتها كتائب النظام السابق في السادس من شهر يونيو 2011 ضد مجموعة من الثوار من مدينتي زليتن والخمس وقامت بسجنهم داخل حاوية حيث استشهدوا اختناقا بعد تعرضهم لأبشع أنواع التعذيب.

وجدد أسر الشهداء وأهالي المدينتين بحلول هذه الذكرى مطالباتهم بالقصاص ومحاكمة كل من كان وراء هذا المجزرة ويطالبون منظمات حقوق الإنسان بتسجيل هذه الجريمة البشعة واعتبارها من الجرائم التي ارتكبت ضد الإنسانية في التاريخ.

يذكر أن ذكرى شهداء الحاوية التي تصادف يوم 6 من يونيو من كل عام وهو اليوم الذي سجن فيه عدد من الثوار في حاويتين الأولى بها 10 أشخاص والثانية بها 18 شخصا دون طعام وشراب وفي درجة حرارة عالية ونقص الهواء للتنفس ، مما أدى إلى استشهاد 19 شخصا . هذا وقامت كتائب القذافي بتغطية جثث الشهداء بالاسمنت والحجارة بمنطقة العربان ليتم بعد ذلك العثور عليهم ودفنهم بطريقة شرعية بعد انتصار ثورة 17 فبراير.

Exit mobile version