لاعب فريق الفتح الاتحاد الليبي لا يتابع مناطق جالوا والكفرة وسبها

ليبيا 24 خاص

تزخر المناطق الصحراويه بنجوم في كل الألعاب الرياضية ولكنها تبقى دائماً خارج حسابات الاتحادات الرياضية رغم وجود الموهبة التي لا تستحق سوى الصقل

ليبيا 24 التقت لاعب صغير السن ويمتلك موهبة كبيرة وهداف مميز يلعب لأحد أندية مدينة جالوا “زياد محمد امقرب”مواليد ،1998 ، لاعب وسط مهاجم من نادي الفتح جالوا

الذي  قال بدايتي مثل بداية أي لاعب كرة قدم مارست لعبة كرة القدم في الشوارع كما مارستها في المدارس وشجعني أخي على مواصلة هذه اللعبة واقترح أن يضمني لنادي الفتح

ع7

يستدرك امقرب والدي هو من طلب مني اللعب في نادي الفتح لأنه كان أحد اللاعبين السابقين بالنادي ومن مشجعيه وقد أشرف على تدريبي الكابتن فؤاد بازاما

يضيف  لعبت مع نادي الفتح 21 مباراة وسجلت 28 هدف أجملها هدف سجلته في مرمى نادي اللبة في دوري فئة الآمال هذا الموسم حيث كان الهدف الأول في المباراة و ذلك عن طريق ضربة حرة مباشرة ، ولا أنسى مباراتنا أمام التعاون في الدوري التنشيطي لفئة الناشئين حيث تفوقنا انذاك على التعاون بملعبه 1/3 و سجلت الأهداف الثلاثة في تلك المباراة

وينفي امقرب أن  يكون انضم لأي منتخب من المنتخبات الليبية لأن الاتحاد الليبي لكرة القدم لا يتابع المناشط الرياضية في مناطق جالوا و الكفرة و سبها وتقتصر متابعه على مناطق محدده فقط

يقول امقرب  إنه يطمح لأن يمثل المنتخب الليبي ويساهم في تحقيق انجاز للكرة الليبية منوها إلى  تلقيه عرض من نادي الأهلي بنغازي لكن الظروف الدراسية تمكنه من الالتحاق بنادي الأهلي

ينوه اللاعب الرياضي إلى أن  تدني مستوى فرق المناطق يرجع للامكانيات الضعيفة لهذه الأندية وتجاهل الاتحادات الفرعيه للفئات السنية من حيث اللعب وفي مدينة جالوا  لا تلعب هذه الفئات أكثر من

10372264_608269642614597_7871591373402957831_n

6 مباريات في موسم كامل

ويلفت  امقرب إلى أن المدرب الاسباني كليمنتي راهن بروح الشباب واستبعد لاعبين من طراز عالي أمثال أحمد سعد و اللاعب محمد المغربي وكسب منتخب شاب قادر على تحقيق الانجازات بعون الله تعالى في المستقبل القريب

وقال اللاعب أتمنى أن ينظر الاتحاد الليبي لدوري الفئات السنية لمناطق جالوا و الكفرة و سبها ولا يتم احتكار الاهتمام بالمناطق الاخرى فقط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى