أنصار الشريعة تدافع على بيان مسؤولها العام

10371607_600023753429752_7330674191278872295_n-212x300

ليبيا 24 – خاص
نشرت جماعة أنصار الشريعة يوم أمس الإربعاء بيانا لتوضيح ما جاء في بيان مسؤولها العام محمد الزهاوي، أكدت من خلاله أن بعض وسائل الإعلام والسياسيين “الذين يريدون التشويه والتلبيس على الناس لتنفيذ أجنداتهم ومآربهم ” قاموا بتحريف وتزوير فهم بيان الزهاوي

و ردت الجماعة على ما جاء في بيان مجلس البحوث والدراسات الشرعية التابع لدار الإفتاء بالقول إن بيان الزهاوي لم تكن فيه دعوة للعنف ولا للقتل ولا عدم الحرص على جمع الكلمة، مضيفة بان ما ورد لا يعدوا كونه  توضيح بأن هذه الحرب بدأها حفتر ومَن معه بمهاجمة مقرات انصار الشريعة  ومقرات الثوار بحجة انهم  إرهابيون يجب تطهير البلاد منهم.

.ونوهت الجماعة  إلى أن حفتر أعلن هذا في جميع وسائل الإعلام ولم يستنكر سوى القليل

يذكر أن مجلس البحوث والدراسات الشرعية أصدر بيانًا رفض فيه الدعوة للعنف والتكفير والتفجير الذي تمارسه جماعة “أنصار الشريعة” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى