حزب العدالة والبناء يستنكر تصريحات الزهاوي

10308333_442234655913763_4818118104354165985_n

ليبيا 24 – خاص

استنكر حزب العدالة والبناء ما جاء في بيان أنصار الشريعة الذي صدر اليوم  الثلاثاء عن أميرها في ليبيا محمد الزهاوي

وشدد بيان حزب العدالة الذي تحصلت ليبيا 24  على نسخه منه على  أن المطالبة بالشريعة الإسلامية هو مطلب أجمع عليه الشعب الليبي وأن الإعلان الدستوري والمسار الديمقراطي بذل في سبيله الغالي والنفيس ، وعدم الاعتراف بذلك هو خروج عن أجماع الشعب الليبي وخروج عن الشرعية القائمة.

وأشار البيان إلى أن محاربة الإرهاب والخارجين عن الدولة مسؤولية السلطات والأجهزة اﻷمنية الرسمية والتصدي للإرهاب لا يكون إلا من خلالها.

وشدد حزب العدالة في بيانه على أن دعوة اﻷجانب للقتال في ليبيا أمر مرفوض ، لافتا إلى أن الشعب الليبي قادر على الدفاع عن نفسه وعلى خوض حربه ضد الإرهاب وضد الخارجين على إجماعه.

وطالب البيان القوى السياسية والثوار إلى توحيد الصف ومعرفة العدو من الصديق والوقوف صفا واحدا مع مؤسسات الدولة لمواجهة الخطر الداهم مهما كانت العناوين التي يتسترون بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى