منتسبي وحدات الجيش مصراتة يرفضون تنصيب “حفتر” قائدا للجيش

ليبيا24 – خاص

رفض منتسبي وحدات الجيش الليبي بمدينة مصراتة تنصيب خليفة حفتر نفسه قائدا للجيش الليبي، لافتين إلى أن ثورة 17 فبراير ماقامت إلا لتخليص الليبيين من الظلم لا تكريسه.

وأدان منتسبي وحدات الجيش الليبي بمدينة مصراتة في بيان لهم تحصلت ليبيا24 على نسخة منه، كافة الأعمال الإرهابية من اغتيالات وتفجيرات  شهدتها بعض المدن وخاصة بنغازي.

وشددوا على رفضهم جميع الاعتداءات والحصار الذي تتعرض له مؤسسات الدولة ومصادر ثروتنا وفرض المطالب بقوة السلاح.

ورفض منستبو وحدات الجيش العمليات الحربية التي تشنها ماتسمى قيادة الجيش الليبي تحت ذريعة مكافحة الإرهاب.

وأوضحوا أن عملية الكرامة هي كلمة حق أريد بها باطل والهدف منها هو الاستيلاء على السلطة والرجوع إلى الحكم العسكري الاستبدادي.

ودعا منتسبي الجيش الليبيين إعطاء الفرصة للمؤتمر الوطني والحكومة لانتخاب مجلس النواب واستلامه السلطة في أقرب وقت ممكن.

وشددوا على الحكومة اتخاذ الإجراءات اللازمة لإيقاف ماتبثه بعض القنوات الفضائية الذي يزيد من إشعال الفتنة ويؤدي إلى الاقتتال بين أبناء الوطن.

Exit mobile version