اعتراف قاتل رئيس المجلس العسكري العجيلات


أخبار ليبيا24 – خاص

أكد المتحدث الرسمي باسم القوة الأمنية لدعم مديريات طرابلس عبدالله الدويب، اليوم الإربعاء أن رامي البكوش العجيلي اعترف باغتيال مدير مكتب الاستخبارات ورئيس عسكري العجيلات يوسف الأطرش.

وأضاف الدويب في تصريح خاص أن البكوش اعترف أيضا في العديد من القضايا الأخرى التي كان قد أُتهم بها.

وأوضح أن القوة الأمنية لدعم مديريات الأمن طرابلس ، ألقت القبض على عصابة إجرامية متخصصة في السرقة بالإكراه و السطو المسلح على المواطنين، يقودها رامي المتهم بالعديد من القضايا في كمين نصب لهم من قبل عناصر التحريات بالقوة.

يشار إلى أن مدير مكتب الإستخبارات و رئيس المجلس العسكري العجيلات يوسف عبدالنبي الأطرش اغتيل داخل مكتبة يوم 17 نوفمبر 2013، من قبل المدعو البكوش الذي أمطره بوابل من الرصاص أرداه قتيلاً.

و الأطرش رجل عسكري استقال من الجيش الليبي بسبب معارضته للقذافي ، و انخرط في الثمانينات في صفوف تنظيمات سرية مناهضة لنظام القذافي ، و بعد اندلاع الثورة فر هارباً إلى تونس و قام بتأسيس المجلس العسكري العجيلات ، و كان من صفوف المقاتلين الثوار ، و تم اختياره في عام 2012 م رئيساً للمجلس ، و في يوليو من العام نفسة خاض تجربة الانتخابات وفشل بالوصول للمؤتمر الوطني العام ، و عاد إلى سابق عملة مديراً للاستخبارات العسكرية بالمديرية ، و في أواخر أيامه كان يطالب بالعمل بدستور 1951.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى