بوغفير ينفي رجوعهم إلى إجدابيا مرة أخرى

تنزيل (12) 

أخبار ليبيا24 – خاص

نفى آمر كتيبة لواء الشهيد حسن الجابر سابقا البيضاء العقيد محمد بوغفير رجعوهم مرة أخرى إلى معسكر الحنية إجدبيا كما ذكر في بعض القنوات الإعلامية.

وأوضح بوغفير، خلال مؤتمر صحفي، أن ما حدث في مدينة إجدبيا هو أنه فرض عليهم القتال من قبل المجموعة التابعة لقوة دفاع برقة، مشيرا إلى أنهم مجموعة تحركت بطريقة سلمية.

وأفاد آمر الكتيبة، أنه كـانت هناك إشكالية بخصوص الموانئ النفطية، ولابد من  أن تحل من قبل جيش المنطقة الشرقية لا بتدخل قوة من المنطقة الغربية، لافتا إلى أن دخول أي قوة من الغرب ستسبب فتنة ومشكلة بين الغرب والشرق.

وتابع بوغفير، أنه بعد اتصاله برئيس الأركان اللواء عبدالسلام العبيدى انطلقوا إلى مدينة إجدابيا وقال “حاولنا بقدر الإمكان التواصل مع الأعيان والمشائخ في مدينة إجدابيا لردع الصدع والبحث عن حل سلمى ويكون من المنطقة الشرقية لا من المنطقة الغربية”.

وأضاف بقوله  “دخلنا ولم نعرف التبعات لحركة أي قوة هناك كنا حريصين على أن تكون ليبيا واحدة ومازلنا حريصين على ذالك ولكن أثناء ذهابنا هناك كنا مكلفين من قبل الدولة المتمثلة في رئاسة الأركان وحل مشكلة الموانئ النفطية”.

وأكد أنه بعد حصول ما حصل خرج يكتيبته من إجدابيا حقنا للدماء، لافتا إلى أنه أثناء تواجدهم في أحد المعسكرات قامت مجموعة تابعة لقوة دفاع برقة بمحاصرهم ومنحهم مهلة تقدر بنصف ساعة لإخلاء المكان وأثناء خروجهم هاجمتهم قوة دفاع برقة بغتة.

وأوضح بوغفير أن الحل لهذه المشكلة هو توحيد قوة من المنطقة الشرقية والتوجه إلى إجدبيا لفك الحصار بطريقة سليمة تأتى من ثوار الشرق، مشيرا إلى أنه أن اضطر الأمر سيتم استعمال القوة لفك الحصار على الموانئ النفطية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى