“الحكومة تدعو المجتمع الدولي دعمها لاجتثاث “الإرهاب

أخبار ليبيا24  – خاص

دعت الحكومة المؤقتة المجتمع الدولي، خاصة منظمة الأمم المتحدة، تقديم الدعم اللازم ، بهدف اجتثاث الإرهاب من ليبيا.

وأكدت الحكومة في بيان لها أطلق عليه ” بيان غات” حرصها على أن تضع هذه الحرب على الإرهاب أوزارها في أقرب وقت، حفاظا على حق الحياة للمواطنين.

وأفادت أن مدن بنغازي ، ودرنة ، وسرت ، وغيرها تتعرض لحرب إرهابية تقوم بها عناصر ليبية وأجنبية تحمل أجندات شريرة معادية لكل ما هو خير، وتمتهن حق الحياة

وأوضحت الحكومة ، أن الوطن أصبح في مواجهة مع الجماعات الإرهابية ، مما يتطلب وضع إمكانات الحكومة العسكرية والأمنية لمكافحة هذه الآفة مستعينة بالقوة العسكرية الوطنية المختلفة ، أيا كانت في هذه المواجهة ، بهدف إعادة الأمن والأمان إلى ليبيا.

وذكر بيان الحكومة أن هذه المجموعات الإرهابية ، تجاوزت كل القيم ، وداست على كل الأعراف ، وضربت بعرض الحائط كل القوانين والمواثيق الخيرة ، وفتكت بأرواح المواطنين والأجانب.

وكشفت الحكومة في بيانها أنه بسبب هذه المجموعات وضعت ليبيا في حالة الوصم بتفشي الإرهاب وتهديد المدنيين، إضافة إلى أن علاقة ليبيا بالدول والمجتمع الدولي عموما ، صارت دون المصداقية ، نتيجة تعرض مواطنيها لعمليات قتل منظم لا يمكن أن ننزع عنها صفة الأعمال الإرهابية.

ونبهت الحكومة أن هذا الإرهاب أضر بالدولة الليبية وبمصالحها وعلاقاتها مع الأسرة الدولية، إضافة إلى سمة الفشل وتفشي الجريمة المنظمة ومخاطر تشظي البلاد .

وأكد بيان الحكومة المؤقتة ، أن نجاح الليبيين في اجتثاث الإرهاب ، سيمكنهم من إقامة دولتهم الدستورية بنظام الحكم الذي يختاره الليبيون للدولة التي تكون فيها كل قطرة دم أغلى من النفط.

ودعا بيان الحكومة ، الليبيين ، إلى أن يستعدوا لما تفرضه مثل هذه المعركة من حذر وتنبه وتفطن وتضحيات داعيا المؤتمر الوطني العام إلى تبنيه و أبناء الشعب الليبي إلى قبوله ودعمه والعمل بمقتضاه والاستعداد لتنفيذه يدا واحدة .

يشار إلى أن ليبيا تعاني من انفلات في الأوضاع الأمنية وسلسلة من الجرائم الإرهابية التي تعرضت لها بعض المدن الليبية، خاصة التفجيرات والاغتيالات التي طالت عدد من الشخصيات العسكرية والحقوقية والإعلامية، وطالت هذه العمليات أيضا بعض الأجانب المقيمين في ليبيا إضافة إلى بعض المقار والمؤسسات الحكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى