الشيباني: تصريحات المنقوش تجاه لوكربي تزلف للعم سام وبيع للوطن في سوق النخاسة

أخبارليبيا24_متابعات

أعتبر عضو مجلس النواب، جاب الله الشيباني التصريحات والتحركات التي تقوم بها وزير الخارجية والتعاون الدولي نجلاء المنقوش في قضية تفجير لوكربي نوعا من التزلف والتملق.

وقال الشيباني في منشور له على صفحته الشخصية بالفيسبوك إن حكومة تصريف الأعمال مهامها محدودة في الداخل الليبي تقتصر على الأمور ذات العلاقة بمصلحة المواطن الأمنية والغذائية والصحية والتعليمية والاجتماعية وغيرها .

وأوضح الشيباني بشأن القضايا الدولية والحكومة مؤكدا أن بعد سحب الثقة م الحكومة تؤول إلى الحكومة القادمة ولاسيما موضوع في منتهى الحساسية كقضية لوكربي التي تجاوزها الزمن.

وانتقد الشيباني تصريحات وزيرة الخارجية نجلاء المتقوش قائلا أن الحديث عنها والنقاش فيها وعودتها للواجهة هو ضرب من ضروب التزلف والتملق للعم سام وبيع للوطن في سوق النخاسة.

تصريحات المنقوش

وكانت وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش قد أكدت في وقت سابق أنه بإمكان ليبيا التعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية لتسليم المتهم المطلوب في تفجير لوكربي الذي وقع عام 1988.

وقالت المنقوش في تصريح لهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي إن ليبيا يمكن أن تعمل مع الولايات المتحدة على تسليم المطلوب في تفجير لوكربي أبو عجيلة محمد مسعود مشيرة إلى أن هناك نتائج إيجابية في هذا الصدد وأن الحكومة الليبية تتفهم ألم وحزن أسر ضحايا الحادث لكنها بحاجة إلى احترام القوانين.

حادث لوكربي

وأشارت بي بي سي إلى أن ابو عجيله مسعود كان من كبار صانعي القنابل أبان حكم القذافي وأحد المتهمين في الهجوم على رحلة بان أمريكان 103 من لندن إلى نيويورك الذي أسفر عن مقتل 270 شخصا من بينهم 190 أمريكيا ولا يزال الحادث الإرهابي الأكثر دموية على الإطلاق في المملكة المتحدة، وثاني أكثر الهجمات الجوية فتكا في تاريخ الولايات المتحدة .

ومن بين الذين لقوا حتفهم، 35 طالبا أمريكيا يدرسون في الخارج كانوا عائدين إلى ديارهم في عيد الميلاد بينما قتل 11 على الأرض في المدينة الإسكتلندية وقد قبلت ليبيا المسؤولية عن الحادث في العام 2003 ودفعت تعويضات لعائلات الضحايا.

وأبو عجيلة محمد مسعود هو مسؤول مخابرات ليبي سابق يقبع حاليا في سجن ليبي بعد إدانته بتهم لا علاقة لها بالحادث، لكن وجهت إليه تهم في الولايات المتحدة بارتكاب جرائم تتعلق بالإرهاب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى