بلدي تاورغاء : تهالك البنية التحتية و غياب الدولة سبب عدم عودتنا للمدينة

قال عضو المجلس البلدي تاورغاء عبدالنبي بوعرابة إن عملية الإجلاء القسري التي تعرض لها أهالي تاورغاء في مخيم طريق المطار بالعاصمة طرابلس جاء نتيجة  لمشاكل من قبل أشخاص خارجين عن القانون.

بوعرابة صرح  أن السبب الذي حال دون رجوع أهالي تاورغاء إلى مدينتهم هو تهالك البنية التحتية وعدم وجود الدولة في المدينةلإعادة أعمارها و تأهيلها لتكون صالحة للعيش .

ويرى أن ملف عودة أهالي تاورغاء لم ينتهي بعد لأن المدينة غير مهيئة لإستقبالهم، داعياً الجهات المعنية إلىالعمل على إعادة تأهيل المدينة و تزويدها بلاخدمات الضرورية من المياه والكهرباء و غيرها من الخدمات  ، مبيناً بأنه قد تم إيصال بعض الأعمدة الكهربائية بدون تركيب الأسلاك وإنارة الأعمدة المطلة على الطريق الساحلي منذ توقيع الاتفاق مع مدينة مصراتة .

كما حمّل حكومة الوفاق مسؤولية تأخر عودة أهالي تاورغاء إلى مدينتهم وعدم إنجاز الإجراءات اللازمة بسرعة على الرغم من توقيع الإتفاق منذ ما يقارب الشهرين.

و  دعا عضو بلدي تاورغاء أهالي المدينة إلى العودة لمدينتهم  لتعميرها بمساعدة حكومة الوفاق التي تعدت بالعمل على إعادة إعمارها و تزويدها بالخدمات  .

في وقت سابق قامت مجموعة مسلحة بالهجوم على مخيم اللاجئين من تاورغاء بالعاصمة طرابلس ةو قامت بإخلائه بالقوة و إحتجاز 60 شخص .

المزيد من الأخبار

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.