لجنة الشكاوي والمظالم تفتح أبوابها لأهالي درنة

أخبار ليبيا 24 – خاص

قال رئيس لجنة الشكاوى والمظالم المشكلة من قبل الغرفة الأمنية العليا-درنة عبد المنعم الرفادي لأخبار ليبيا 24 أن اللجنة بدأت اليوم السبت في استلام الشكاوى والمظالم من المواطنين بمدينة درنة.

وأكد الرفادي أنهم في اللجنة استلموا عشرات من الشكاوى من المواطنين بمدينة درنة الذين تعرضت منازلهم للسطو أو تم اغتصابها من قبل العناصر الإرهابية .

وأوضح أن اختصاصات اللجنة تشمل متابعة الشكاوى والمظالم المتعلقة بانتهاك الأجهزة العامة المدنية والأمنية لحقوق المواطنين، ومنها الأفعال المتعلقة بانتهاك حقوق الأفراد من خلال ممارسات أجهزة الدولة والأفعال التي تمتد إلى التهجير القسري والاعتداء على أملاك المواطنين من قبل الجماعات الإرهابية في فترة سيطرتهم على مدينة درنة.

ولفت أن اللجنة من اختصاصها أيضا متابعة الاعتداءات على ممتلكات المواطنين من اقتحام وإهلاك للعقارات والسرقات والتوقيف والاعتقال والقبض من جهات غير أمنية لا تملك الاختصاص، وكذلك التعذيب وإساءة المعاملة أثناء الحجز دون تهمة أو التأخير في تقديم الشخص المحتجز في توجيه الاتهام والمحاكمة ومنع زيارة المعتقل من قبل ذويه بعد انتهاء فترة التحقيق .

وأضاف أن اللجنة تختص كذلك في شكاوي تقصير الأجهزة الأمنية في محاسبة المخالفين للقانون الأمني والعسكري التابعين لتلك الأجهزة، وتعمل على محاولة حلحلة الممارسات عبر القنوات الاجتماعية قبل إحالتها على جهات الاختصاص و تقييم الأضرار التي وقعت على الأملاك الخاصة بالمواطنين .

وكان اللواء سالم الرفادي رئيس الغرفة الأمنية العليا- درنة قد أعلن قبل أيام عن تشكيل لجنة المظالم بمدينة درنة برئاسة عبد المنعم محمد عبد الجليل وعضوية كل من أمين احمد الحمر وطارق سليمان العقيلي وفارس صالح المنصوري ويوسف مفتاح الحبوش.

وبحسب مذكرة أصدرها اللواء الرفادي يتوجب على اللجنة استقبال الدعاوى والمظالم والشكاوى لمحاولة لحلحتها على أن تعرض النتائج على مساعد الشؤون العامة.

 

المزيد من الأخبار

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.