شركة كويتية تعلن عن حجز جزء من الأموال الليبية بالخارج

6

أخبار ليبيا 24 – خاص

قال رئيس الهيئة العامة للسياحة بالحكومة المؤقتة أحمد عبدالجليل العبيدي، اليوم الاثنين، إن شركة “الخرافي” الاستثمارية الكويتية أعلنت عن حجز جزء من الأموال الليبية بالخارج.

وأكد العبيدي لـ”أخبار ليبيا 24″، أن الهيئة العامة للسياحة رفعت مذكرة توضيحية إلى مجلس الوزراء ورئيس الحكومة عبدالله الثنى بشأن هذا الحجز، ورفع الثنى بدوره رسالة إلى إدارة القضايا بالرغم من أن الموضوع لا يخص إدارة القضايا، إلا أنه تم الحكم.

وتعجب العبيدي من موقف مجلس النواب، حيثُ أنه شكل لجنة منذ ستة أشهر، إلا أنه لم يخطو ولو خطوة واحدة للتحاور أو لحل هذه المعضلة.

وتعتبر شركه الخرافي الكويتية ملفًا من ملفات الفساد المالي في الحكومات المتتابعة، حيث تعاقدت “الخرافي” وهى شركه استثمار كويتية مع وزير السياحة في العهد السابق عام 2006 لإقامة منتجع وفندق 5 نجوم على قطعة أرض في العاصمة طرابلس بقيمة 936 مليون دينار ليبي .

إلا أنه بعد ذلك تم إلغاء العقد في عهد النظام السابق، ومن ضمن الشروط المبرمة بالعقد كان هناك شرط جزائي، وقد سحبت الشركة نفسها بطريقة أو أخرى.

هذا وفى شهر فبراير عام 2011 تقدم الملف للمجلس الانتقالي للنظر فيه، والذي كلف بدورة شخص بالتحكيم في جامعة الدول العربية، إلا أن المُحكم الليبي حضر الجلسة الأولى والثانية ولم يحضر الجلسة الثالثة الخاصة بمنطوق الحكم.

وحكم مجلس التحكيم “بالنفاذ المعجل” وحكمت المحكمة للمستثمر بالقيمة كاملة 936 مليون بالرغم من أنّ المستثمر لم يدفع القيمة وأضافت المحكمة قيمه فائدة 4 % على المبلغ.

ونوه رئيس الهيئة العامة للسياحة بالحكومة المؤقتة إلى أنه منذ عام 2006 حتى الآن أصبحت القيمة المستحقة بالفوائد شهريا 184 ألف دولار على الدولة الليبية، المبلغ حتى الآن وصل مليار و700 مليون لصالح الخرافي.

مقالات ذات صلة