الحكومة البريطانية تنصح رعاياها بمغادرة تونس

2

حثت الحكومة البريطانية رعاياها في تونس على مغادرة البلد تحسبا لاحتمال وقوع “هجوم إرهابي آخر”.

وقال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند إنه لا يوجد مؤشر على “تهديد محدد أو وشيك”، لكنه أوضح أن الوزارة تنصح البريطانيين بعدم التوجه إلى تونس إلا في حالات الضرورة.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية أنه بالرغم من اتخاذ السلطات التونسية إجراءات أمنية للحد من وقوع عمل إرهابي، إلا أنها لا توفر “أمنا كافيا” للسياح البريطانيين.

وتأتي التحذيرات بعد الهجوم المسلح على منتجع سياحي في مدينة سوسة الساحلية يوم 26 يونيو، الذي قُتل فيه 38 سائحا، بينهم 30 بريطانيا.

ويقدر مكتب الخارجية البريطاني بأن ثمة نحو ثلاثة آلاف سائح بريطاني في تونس حاليا، بالإضافة إلى بضعة المئات من المقيمين هناك.

وكانت الحكومة التونسية قد أعلنت حالة الطواريء في البلاد يوم السبت الماضي.

وفي وقت سابق، أعلن الرئيس التونسي أن بلده في “حالة حرب”، وحذر من أنها ليست بمأمن من مزيد من الهجمات.

مقالات ذات صلة