استفتاء شعبي في اليونان على شروط الدائنين

2

يتوجه اليونانيون إلى صناديق الاقتراع غداً للإدلاء بأصواتهم، في استفتاء شعبي عام، بشأن قبول أو رفض الشروط التي طرحها الدائنون، مقابل توفير سيولة نقدية لأثينا للتغلب على أزمتها المالية.

ويتوجه 9 ملايين و855 ألفاً، و29 ناخباً وناخبة، اعتباراً من السابعة صباحاً للإدلاء بأصواتهم في 20 ألف صندوق اقتراع، موزعة على مراكز في عموم البلاد، ويستمر التصويت حتى السابعة مساءً.

ولكي يكتسب الاستفتاء الصفة الدستورية، يُشترط تصويت 3 ملايين، و942 ألفاً، و12 ناخباً على الأقل، فيما تقدر تكلفة الاستفتاء 100 مليون يورو.

وأشار استطلاع للرأي، نظمته “الكوا جالوب”، ونشر بصحيفة “فوتو تايم”، أن 41.7% من الناخبين سيصوتون بـ”نعم”، و41.1% سيصوتون بـ”لا”.

وصادق البرلمان اليوناني، في 28 يونيو الماضي بموافقة 178 ورفض 120 نائباً، على مقترح الحكومة، المتعلق بإجراء استفتاء شعبي في الخامس من يوليو الجاري، بشأن قبول أو رفض الشروط التي طرحها الدائنون مقابل الاتفاق، حسب وكالة “الأناضول”.

وجاء قرار البرلمان بعد فشل اليونان في التوصل إلى اتفاق مع الدائنين خلال المفاوضات التي تمت في 25 يونيو الماضي، في مدينة بروكسل البلجيكية.

مقالات ذات صلة