تقرير للعفو الدولية ينشره المركز الليبي يقارن بين نظام القذافي وثورة 17 من فبراير

6

أخبار ليبيا 24 _ خاص

نشر المركز الليبي لدراسات حقوق الأنسان “LCHRS” اليوم الإثنين على صفحته الخاصة “بالفيس بوك”  تقريراً قال عنه أنه لمنظمة العفو الدولية ويحمل عدداً من الإحصائيات التي قارنت بين نظام القذافي و وماحدث بثورة السابع عشر من فبراير وما بعدها .

وأوضح التقرير أن هناك مجموعة من الحقائق المزورة التي تم نشرها في السابق حول العديد من المواضيع منها أن من قتلو  في سجن أبوسليم 221 شخص وليس 1200 كم زوروا،  بحسب التقرير.

وذكر التقرير أن من قتل في بنغازي فقط خلال الأربعه أعوام سواء أمام كتيبة درع ليبيا (1) أو بالاغتيالات من ضباط وشيوخ مساجد وإعلاميين وحقوقيين فاق 1458.

وذكر تقرير منظمة العفو الدولية أن ما قتل في ليبيا خلال عهد القذافي 42 عام لا يتجاوز 4210 وما قتل في فبراير منذ إعلان التحرير فاق 9 اآلالف ليبي بينهم أطفال ونساء وشيوخ وأبرياء فضلا عن أن الجرائم في سجون فبراير أشنع وأجرم في حق السجناء بعشرات المرات مما كان يفعله القذافي.

وتابع التقرير أن السجناء في عهد القذافي لم يتجاوز 10 آلالف سجين وفي فبراير فاق العدد 30 ألف سجين أما المهجرين في عهد القذافي 9017 ليبي وجلهم معارضين و المهجرين في فبراير فاق المليون وربع المليون أما المهجرين في الداخل في عهد القذافي أفراد أو مدن لايوجد وفي فبراير وصل عدد المهجرين بالداخل ما يقارب 2 مليون ليبي.

 

مقالات ذات صلة