الوطنية لحقوق الإنسان تستنكرعمليات الإختطاف والانتهاك بطرابلس

3

أخبار ليبيا24-خاص

ادانت اللجنة الوطنية لحقوق الانسا ن الانتهاكات الواسعة النطاق والممنهجه من اختطاف وتعديب واستهداف متظاهرين مدنيين ومحاصرة احياء فشلوم وزاوية الدهماني المُكتضه بالسكان بالاسلحه الثقيلة والمتوسطه بالعاصمه الليبية طرابلس
،
وحملت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في بيان لها حصلت«اخبار ليبيا 24» على نسخة منه من قبل قوة الردع الخاصه بقيادة عبد الرؤوف كاره ومجموعات مسلحة اخري تنتمي لفجر ليبيا المسؤولية القانونية التامة لقوات فجر ليبيا بإعتبارهم المُسيطرين على العاصمة .

ودعا البيان قوات فجر ليبيا بضرورة إطلاق سراح جميع المختطفين والمعتقلين علي اساس المواقف السياسية والبالغ عدههم 5 اشخاص ،فوراً ودون شروط ونحملهم مسؤولية سلامتهم الشخصية رافضة الانتهاكات التى تتم علي اساس المواقف السياسية وبكون هؤلاء مؤيدين لمجلس النواب الليبي والجيش والشرطه.

واعربت اللجنة عن بالغ قلقها واستيائها إزاء الانتهاكات المُستمرة وتصاعدها بشكل كبير خلال الآونه الأخيرة ضد المسؤوليين الحكوميين و الإعلاميين والنشطاءالحقوقيين والسياسيين والمدنيين من قبل المليشيات المسلحة في كافة أرجاء البلاد وخاصتا بمدينتي طرابلس وبنغازي ، التي تعتمد سياسية قمع شنيعة لحرية الرأي والتعبير وتكميم الأفواه ،

واكد البيان اأن جرائم الاختطاف والإخفاء القصري و الاستهداف بالتهديد أو بالقتل للمواطنيني والمسؤوليين الحكوميين و للنُشطاء الحقوقيين والسياسيين والإعلاميين ونشطاء مؤسسات المجتمع المدني يعد إنتهاكا صارخا لأحكام المادة 19 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية وإعلان جنيف العالمي لحقوق الإنسان وتعد هده الانتهاكات والجرائم الممنهجه انتكاساته خطيره لحرية الرأي وتعبير والحريات العامة بليبيا .

مقالات ذات صلة