مجلس الشورى ورشفانة يستنكر اختطاف رئيس لجنة جهاز الإمداد الطبي

3

2014-635278953581727603-172_main

ليبيا24- خاص

استنكر مجلس الشورى والحكماء ورشفانة بيان يستنكر فيه عملية اختطاف رئيس لجنة جهاز الإمداد الطبي بوزارة الصحةالطاهر علي عبد السلام من أمام فندق كورنثيا بطرابلس منذ يوم 7 يوليو.

و أدان المجلس في بيان له تحصلت “ليبيا 24” على نسخة منه عمليات الخطف و الاعتقال قسري داخل طرابلس الذي طال الأطباء والمسئولين في دواوين الدولة ، كما أعتبر أن هذا العمل مخالف للقانون .

وطالب المجلس، وزارة الصحة باتخاذ موقف واضح وصريح إزاء هذا العمل غير المشروع ، و دعاها إلى تحمل مسئولياتها القانونية والأخلاقية والإنسانية تجاه موظفيها.

و دعا مجلس الشورى ورشفانة الخاطفين إلى ضرورة الإفراج عن المخطوف عاجلاً ، محملا الخاطفين مسؤولية أي ضرر يصيبه.

وحمل – أيضا – الحكومة الليبية المؤقتة المسؤولية الكاملة عن عمليات الاعتداء على الأطباء، مُطالبين توفير حماية لهم ، و بالتحقيق في عملية اختطاف رئيس لجنة جهاز الإمداد الطبي وملاحقة المسؤولين عن هذه الجريمة والقبض عليهم وتقديمهم للعدالة .

وناشد المجلس الأطباء وموظفي جهاز الإمداد الطبي إلى اتخاذ موقف ضد الانتهاكاتالتي ترتكب في حق الأطباء وموظفي وزارة الصحة ، و حثهم على التضامن مع عائلة عبد السلام في ضرورة الإفراج عليه، ومعرفة مصيره وعودته سالما إلى أهله .

وأكد مجلس الشورى والحكماء ورشفانة أنه بذل جهوده لإطلاق سراح رئيس لجنة جهاز الإمداد الطبي من خاطفيه وتواصل مع كل مؤسسات الدولة ألا أنه لم يتمكن من معرفة مصيره أو مكان اعتقاله، مشيرا إلى أن المناشدات التي قامت بها عائلة المخطوف للحكومة لم تحقق تقدم يذكر .

الجدير بالذكر أن رئيس لجنة جهاز الإمداد الطبي بوزارة الصحة الطاهر علي عبد السلام تعرض لعملية اختطاف من أمام فندق كورنثيا بطرابلس ، أثناء خروجه من فندق كورنثيا حوالي الساعة العاشرة ليلاً يوم 7 يوليو ، حيث ترجل مجهولين من سيارة “تويوتا استيشن” سوداء اللون لا تحمل لوحات معدنية و بها حاجب للرؤية واقتادوه إلى جهة غير معلومة، و فقد الاتصال به ولم ترد عنه أي معلومات حتى يومنا هذا .

مقالات ذات صلة