نقص البنزين سبب مشكلة إنسانية في طرابلس

11

33

ليبيا 24 – خاص

أكد مصدر أمني بوزارة الداخلية بالعاصمة طرابلس القبض على ستة أشخاص من الخارجين عن القانون يقومون ببيع البنزين بأسعار مرتفعة .

وأوضح المصدر – في تصريح خاص – أن هؤلاء المجرمين قاموا بإغلاق محطة وقود المنصورة بقوة السلاح ، وسرقة البنزين من خزانات المحطة وبيعها في السوق السوداء .

وذكر أن قوة الردع الخاصة هي من تمكنت من القبض على المجرمين بعد اشتباكات بسيطة مع الجناة دون وقوع أضرار بشرية في الجانين.

ونوه المصدر إلى أن أزمة الوقود وأسطوانات الغاز داخل العاصمة طرابلس بدأت في التفاقم من جديد بعد إقفال محطات الوقود في مختلف أنحاء المدينة ،لعدم تمكن ناقلات الوقود من الوصول إلى مستودعات شركة البريقة للنفط ،الواقعة على طريق المطار ، بسبب الاشتباكات الدائرة هناك منذ حوالي أسبوع

الجدير بالذكر أن توقف الإمدادات في البنزين والغاز أدى إلى التلاعب بالأسعار وانتشار السوق السوداء حيث وصل سعر لتر البنزين إلى 5 دينار وأسطوانة الغاز إلى 60 دينار بالسوق السوداء .

من جهتها ، أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط ، عبر بيان لها ، أن الظروف الحالية التي تمر بها مدينة طرابلس من إقفال معظم محطات الوقود في طرابلس ،تسبَّبت في حصول إرباك في تنقل المواطنين ، وتعطل العمل في مختلف المرافق العامة والخاصة.

وحسب البيان نتج عن ذلك العديد من المشاكل ، منها تعطل العمل بالعديد منالمستشفيات نتيجة عدم قدرة العناصر الطبية والعناصر الطبية المساعدة على الوصول إليها ، وكذلك عدم قدرة الشركات الخدمية العامة على تسيير السياراتالخاصة بها لتقديم الخدمات المختلفة ، مثل خدمات الإسعاف وخدمات النظافة. ،

وأشارت إلى أن هذه المشكلة ، في حال استمرارها ، سوف تتسبب في حصول مشكلةإنسانية لسكان مدينة طرابلس ، مطالبة المسئولين بالتدخُّل لحل الأزمة.

مقالات ذات صلة