العملة الداعشيّة…عملة غير موثوقة

أخبار ليبيا24
الخسائر التي لحقت بتنظيم داعش المتشدّد لا تعدّ ولا تُحصى في المناطق الّتي وضع يده عليه، إلّا أنّ هذه الخسائر لم تقتصر على الخسائر البشريّة فحسب بل تعدّتها إلى الخسائر الماليّة وضعفت مصادر تمويل عناصر التّنظيم ومجموعاته الإرهابيّة المنتشرة في كلّ قطرٍ من أقطار أفريقيا الشماليّة.

ففي الواقع، عندما خاض التّنظيم معارك تواجه فيها مع القوّات العسكريّة والأمنيّة في البلاد وقع الكثير من عناصره في قبضة السّلطات، وتحت الضغط والخوف لم يتردّد هؤلاء المحتجزين من إفشاء أسرار التّنظيم علّهم يحصلون على عقوبات تخفيفيّة.

وانطلاقًا من حرصه على فرض نفسه كدولة حقيقيّة، أصدر تنظيم داعش عملة خاصة به من دنانير ودراهم ذهبية وفضية ونحاسية، وأمر التنظيم الأهالي والتجار في المناطق الخاضعة لسيطرته بالتعامل بهذه العملة واستبدالها عبر مكاتب صيرفة خاصة به.

لقد لجأ التّنظيم إلى اعتماد هذه الخطوة بعد أن فقد قوّته الماليّة نتيجة الخسائر الّتي مني بها، فراح يبحث عن أيّ وسيلةٍ قد تشكّل طريق نجاةٍ له توصله إلى امتلاك ثرواتٍ هائلة والتحكّم بالسكان في المناطق الخاضعة لسيطرته كما أنّ هذه العملة الجديدة لداعش هي محاولة أخيرة من قبل التنظيم لتوظيف أوراقه في مواجهة الحملة العالمية القائمة ضدّه.

ولكن، كما في العادة، اعتاد التّنظيم أن تلقى محاولاته فشلًا ذريعًا يُعيده إلى نقطة الصفر، إذ ثمّة مشكلات عمليّة عديدة تحكم بالفشل على عملة داعش، أوّلها بناء الثقة حول عملة تصدرها مجموعة قتالية متورطة في عدة معارك في سوريا والعراق، مع عدم وجود قابلية لمن يقبعون تحت سيطرة التنظيم وخارجه في الدخول في علاقات تجارية معه، وهو ما يجعل حتى عمليّات غسيل الأموال أمرًا صعبًا.

إضافةً إلى ذلك، لم يقتنع الناس بأنّ هذه العملة هي وسيلة معاملات مستقرة، إذ إنّ الهيأة التي أقدمت على إصدارها هي هيأة غير مستقرة وغير نزيهة.

وفي هذا السياق، بيّنت دراسة سياسيّة واستراتيجيّة ماليّة أنّ الناس العاديين يدركون أنّ المجتمع الدولي لن يسمح بأن تكون لتلك المنظمة تعاملات مالية على نطاق دولي، وهو ما سيكون له بالغ الأثر على تراجعها مؤكدًا على أن عملة داعش لن تكون قادرة في أي وقت من الأوقات على الوصول إلى الاستقرار والكفاءة التي تحتاجها أية عملة أو أي شكل من أشكال النقود التي تحظى بثقة الناس.

المزيد من الأخبار

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.