نادية عمران: مسودة الدستور المقترحة مشروع توافقي بُني على وحدة ليبيا

13

أخبار ليبيا 24 -خاص

وصفت عضو هيئة صياغة الدستور نادية عمران في حوار نشر سابقاً على أخبار ليبيا 24 مسودة الدستور المقدمة من قبل الهيئة إلى مجلس النواب بأنها مشروع توافقي.

وقالت عمران “قمت بالتصويت وأنا على قناعة تامة بأنه مشروع توافقي صيغت فيه كل المطالب ووضعت حلول وسطية لكل الإشكاليات”.

وتابعت ” نقاط القوة في المشروع كثيرة فهو مشروع متوازن بُني على وحدة ليبيا ويؤكد على سيادتها ويؤكد على هوية الدولة الجامعة لكل مكونات الشعب الليبي والتداول السلمي على السلطة والتعددية السياسية ،إضافة إلى إقرار اللامركزية الموسعة وتوزيع الاختصاصات وضمان الحقوق والحريات والتوزيع العادل والمناسب للإيرادات”.

وشددت عضو هيئة صياغة الدستور نادية عمران على أنه في حال فشل مجلس النواب في إصدار قانون الاستفتاء فإنه “لابد من اللجوء لبدائل أخرى تؤدى لإكمال المسار التأسيسي”.

وأردفت عمران ” لم يعد هناك داعٍ لإصدار قانون للاستفتاء لاسيما وأن قواعد العملية الاستفتائية منصوص عليها في الإعلان الدستوري ولا نحتاج لإكمال المسار التأسيسي سوى تنظيم للائحة فقط”.

كما شددت خلال حوارها على أنه تم النص في مسودة الدستور المقترحة على أن مقر السلطة التشريعية في بنغازي ، وأنه تم النص على توزيع كافة المؤسسات والمصالح والإدارات على كافة أنحاء ليبيا ولن يكون هناك تكدس للمؤسسات في منطقة أو مدينة واحدة.

وتطرقت إلى قيام عدد من القانونيين بعقد محاضرات وندوات بخصوص عيوب مشروع الدستور، بالقول ” كان الأفضل أن تكون المناظرات ما بين القانونيين و أعضاء هيئة الدستور لأنهم هم من يعرفون لماذا اختاروا هذا وتجبنوا ذلك. أعتقد أن بعض القانونيين لديهم إشكالية أنهم لم يعرفوا لماذا استند أعضاء الهيئة على هذه النصوص. كان من الأفضل أن لا تقام ندوات إلا بحضور عدد من أعضاء الهيئة الدستورية وبعد ذلك يبدأ الحكم للناس عامة”.

مقالات ذات صلة